جراحة نادرة لاستئصال غدة درقية متضخمة من الرقبة للصدر لمريضة بمستشفى جامعة المنصورة

30-12-2017 | 13:32

جراحة نادرة بجامعة المنصورة

 

الدقهلية - منى باشا

أعلنت جامعة المنصورة، اليوم السبت، عن إجراء قسمي الجراحة العامة والغدد الصماء، برئاسة الدكتور ياسر علي، وقسم جراحة القلب والصدر، برئاسة الدكتور نور الدين نعمان، جراحة لاستئصال غدة درقية  متضخمة، بلغ طولها من تجويف الرقبة، وحتى منتصف تجويف الصدر.

وقال بيان صادر عن الجامعة، إن الجراحة أجريت للمرة الثانية بنجاح يستحق التسجيل العلمي كسبق، بعد استئصال غدة درقية تصل في الضخامة من تجويف الرقبة حتى منتصف تجويف الصدر، وهذه الحالات تُجرى بالتعاون بين القسمين، وكُللت بالنجاح دون مضاعفات، رغم حساسية وخطورة الأماكن التي تم استئصال التضخم من داخلها.

وضم فريق العمل، كل من الدكتور محمد الغندور، مدرس الجراحة العامة وجراحة الغدد الصماء، والدكتور حاتم السروجي، مدرس جراحة القلب والصدر، والدكتور محمد حافظ مدرس مساعد الجراحة العامة وجراحة الغدد الصماء، والدكتور محمد حسام مدرس مساعد الجراحة العامة وجراحة الغدد الصماء، والدكتور حاتم بشير مدرس مساعد جراحة القلب والصدر، والأطباء أسامة محمد وحاتم أبو المعاطي أطباء مقيمين الجراحة العامة، وتضمن فريق التخدير، الدكتور محمود عبدالفتاح مدرس، وطبيب محمد أسامة.

تمت العملية لمريضة تدعى "ك.ع."، (56 عاما)، من منية النصر، وزنها 94 كيلو، وكانت تشكو من أعراض ضغط في القفص الصدري والرقبة، وبعد عمل الأشعات اللازمة تبين وجود تضخم في الغدة الدرقية، يصل من الرقبة حتى منتصف الصدر، واستمرت العملية لمدة ٤ ساعات.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]