خوفًا من التهريب..اتحاد المستثمرين يتوجس من توقيع اتفاقية مع تركيا لتيسير نقل البضائع

23-2-2012 | 20:44

 

أميرة هشام

أعرب الاتحاد العام لجمعيات المستثمرين عن مخاوفه من توقيع اتفاقية مع تركيا لتيسير عمليات نقل البضائع، مشيرا إلي أنها قد تفتح باب التهريب بصورة كبيرة، وردا علي هذا أفاد ممتاز السعيد وزير المالية بأن هذا الموضوع ستتم مناقشته وبحثه مع وزيري الصناعة والتجارة الخارجية والنقل.


وعلي صعيد متصل، ناقش الاتحاد العام لجمعيات المستثمرين خلال اجتماعهم اليوم مع وزير المالية مشكلة منطقة الكوثر الصناعية وخضوعها للضرائب العقارية، وبناءً عليه، طلب الوزير من رئيس مصلحة الضرائب العقارية دراسة هذه المشكلة واقتراح حلول لها طبقا للقانون، مشيرا إلي أنه بصدد تطبيق قانون الضرائب العقارية الجديد والذي سيخضع كل المنشآت سكنية وتجارية وصناعية للضريبة بما يحقق العدالة بين المكلفين بأداء الضريبة.

وفي هذا، أكد الوزير أن وزارة المالية تعد حاليا حزمة من التعديلات التشريعية بقانون الضرائب العقارية لعلاج كل النقاط التي أثارها المستثمرون ومنظمات الأعمال وأفراد المجتمع في الفترة الأخيرة، حيث من المنتظر تطبيق القانون بعد تعديله اعتبارا من يوليو المقبل.

كذلك طالب محمد المرشدي عضو مجلس إدارة الاتحاد العام للمستثمرين، بسرعة تعديل عدد من مواد قانون الجمارك الحالي والتي يستغلها البعض في التهريب، خاصة عمليات الإفراج المؤقت بغرض التصنيع وإعادة التصدير.


وفي هذا السياق، أشار أحمد فرج سعودي رئيس مصلحة الجمارك إلي أن مصلحة الجمارك ترحب بالتعاون مع اتحاد المستثمرين في جهود الحد من التهريب ، مطالبا معاونة الاتحاد وأعضائه في عمليات مكافحة تزوير الفواتير وأيضا بمعلومات عن المهربين لمواجهتم، مشيرا إلي أن المصلحة تبذل أقصي جهدها للحد من التهريب والقضاء عليه، حيث يتم إخضاع كل الحاويات التي ترد من الخارج وحتي المصدرة للفحص سواء بفتحها أو من خلال استخدام أجهزة الفحص بالأشعة، كما أنه تم إلغاء الخط الأخضر بالنسبة لهذه الحاويات.