تشغيل 4 مصانع جديدة ونقطة الشرطة ووحدة المطافئ بالروبيكى

24-12-2017 | 12:36

جانب من الجولة

 

ولاء مرسى

أعلن طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، أن إجمالي المصانع العاملة بمدينة الروبيكى حاليًا بلغ نحو ٢٤ مصنعًا، بعد تشغيل 4 مصانع جديدة، تشمل جميع الأنشطة بمجال دباغة الجلود، من مدابغ صغيرة ومتوسطة وكبيرة ومخازن للجلود والكيماويات المساعدة في عملية الصناعة، بالإضافة إلى المركز التكنولوجي.

جاء ذلك خلال الجولة التفقدية التى قام بها الوزير، صباح اليوم الأحد، فى مدينة الجلود ب الروبيكى .

وقال "قابيل": شريان الحياة بدأ يدب فى مدينة الجلود الجديدة ب الروبيكى ، حيث تسير معدلات التشغيل داخل المدينة وفق الخطة التى وضعتها الوزارة، بعد بدء عدد كبير من المصانع والمدابغ في مرحلة التشغيل والإنتاج بل والتصدير أيضا.

وأضاف: إنشاء هذه المدينة الجديدة لم يكن يستهدف نقل الصناع من منطقة سور مجرى العيون إلى الموقع الجديد فقط، ولكنه استهدف في المقام الأول تطوير صناعة الجلود، ومراعاة النواحي البيئية والاقتصادية، لتصبح هذه المنطقة مدينة صناعية متكاملة ومتخصصة على طراز عالمي.

وأشار إلى أنه تقرر إنشاء مجلس أمناء ل مدينة الجلود بالروبيكي يتولى الإشراف على إدارة وتشغيل خدمات المدينة، وكذا أعمال الصيانة.

ولفت إلى أن هذا المجلس سيضم أعضاء من الهيئة العامة للتنمية الصناعية، وشركة القاهرة للاستثمار والتطوير العمرانى والصناعى، وممثلين لغرفة دباغة الجلود باتحاد الصناعات، والمجلس التصديرى للجلود، إلى جانب منتجين يمثلون مختلف أحجام الصناعة بالمدينة الكبيرة والصغيرة والمتوسطة.

كما تفقد أعمال الإنشاءات الجارية بعدد من الوحدات الإنتاجية.

رافق الوزير، خلال الجولة، المهندس ياسر المغربى، مستشار الوزير للمشروعات القومية، والمهندس أسامة حشاد، رئيس الجهاز التنفيذى للمشروعات الصناعية والتعدينية، والمهندسة حنان الحضرى، مقررة مجلس الصناعة للتكنولوجيا والابتكار.

وقد أكد "قابيل" حرص الوزارة على تقديم جميع سبل الدعم والمساندة، لإتمام عملية نقل المدابغ من منطقة مجرى العيون إلى مدينة الروبيكى ، لافتاً إلى أن إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي تحمل الدولة جميع نفقات عملية النقل قد أسهم بشكل كبير في إسراع وتيرة نقل هذه المدابغ إلى المدينة الجديدة.

وفيما يتعلق بموقف أعمال الهدم بمنطقة مجرى العيون، أوضح الوزير انه قد تم هدم وإزالة جزء كبير من مدابغ مجرى العيون، سواء التي قررت الانتقال إلى الروبيكى ، أو تلك التي فضلت الحصول على تعويضات مالية، وجار حالياً هدم وإزالة باقي المنشآت.

وأضاف: مع مطلع العام المقبل سيكون قد تم الانتهاء من نقل جميع الوحدات الإنتاجية من مجرى العيون إلى مقر المدينة الجديدة ب الروبيكى .

وأشار إلى أنه يجري حاليًا ترفيق المرحلة الثانية من المدينة، التي تقدر مساحتها بـ 35 ألف متر مربع، حيث وجه بضرورة الانتهاء من أعمال الترفيق قبل حلول شهر إبريل المقبل، بما يسهم في سرعة استيعاب جميع التوسعات المطلوبة للمصانع الراغبة في إتمام عملية النقل، بالإضافة إلى إنشاء مصانع للصناعات المغذية والتكميلية لصناعة دباغة الجلود.

كما تفقد وزير التجارة والصناعة، خلال الجولة، سير العمل بنقطة الشرطة ووحدة الإطفاء، إلى جانب خط النقل العام المخصص لنقل العاملين للمدينة، الذي بدأ بالفعل في العمل، مشيراً إلى أنه يجري حالياً الانتهاء من إنشاء نقطة إسعاف لخدمة القاطنين والعاملين بالمدينة.


جانب من الجولة


جانب من الجولة


جانب من الجولة

الأكثر قراءة

[x]