محمد فريد أبو سعدة يكتب: إلى أين أذهب بي؟ (قصيدة)

28-12-2017 | 22:09

محمد فريد أبو سعدة

 

نهضتُ من فراشي

عازماً على ألا أعظ من جديدٍ
كما يفعل الشيطان
ولا أدعو كخطباءِ الجمعة
وأبارك كالقديسين

لا،

أريد فقط أن أقتل
نعم،
ها قد أعددتُ البانيو
سوف أستدرجهُ بلطفِ قاتلٍ محترف
ثم أباغتُهُ
أقتلهُ غرقاً في الماء
أو في دمهِ إذا قاوم

ثم أقف على صدرهِ وآخذ حمامي
وأرتدي ثيابي، وفي المرآة سأكتب اسمَه
وبجانبه علامة إكس
نعم،

ثم أحملُهُ
كما يحملُ الحلزون قوقعتَه
إنه ليس ثقيلًا على أيةِ حال.


يا إلهي
إلى أين؟
إلى أين أذهبُ بي؟
إلى أين؟

وأنا بلا ساقين، بلا عينين
ولا صوتَ لي لأتكلمَ
أو حتى أصرخ.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة