وزير التعليم للطلاب: انتظار الوظيفة "تفكير سلبي" نسعى لتغييره في عقول الطلاب

23-12-2017 | 20:40

الدكتور طارق شوقي

 

أحمد حافظ

تفقد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني على هامش زيارته محافظة اﻹسكندرية، الأكاديمية البحرية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري وبرفقته الدكتور محمد سلطان محافظ اﻹسكندرية.


جاء ذلك بحضور كل من الدكتورة حنان جودة مستشارة الوزير للتدريب التربوي للقيادات والتنمية المهنية، وحبيبة عز معاونة الوزير للتعليم الفنى، وهند جلال معاونة الوزير للمشروعات القومية، وهشام السنجري رئيسة قطاع الخدمات والأنشطة، وياسر عبد العزيز المشرف على الإدارة المركزية للتعليم الثانوي، والدكتورة إيمان حسن رئيسة الإدارة المركزية للأنشطة الطلاب ية، وعبير إبراهيم مدير عام التعليم الخاص والدولي.

والتقى شوقى خبراء الأكاديمية لمناقشة وجهات النظر فى تطوير العملية التعليمية وكيفية اﻻستفادة من خبرات الأكاديمية فى نظام التعليم الجديد، وتنمية مهارات خريجي التعليم الفنى على مستوى الخبرات ومركز الصناعات.

وأكد شوقى خلال اللقاء أن الوزارة تهتم بموضوع البرمجة عند الطلاب وإثارة هذا الفكر منذ الصغر واستقطابهم لتغيير مسار حياتهم ومستقبلهم والاستفادة من طاقاتهم لتجربة ريادة الأعمال، وتحويلها لبرامج ومشاريع يمكن الاستفادة منها ماديًا وعلميًا؛ لتتغير مصر لدولة منتجة فى مجال البرمجة وليست مستهلكة لها، مشيرًا إلى أننا نريد عمل برنامج حقيقى على أرض الواقع، وذلك من خلال التنسيق والتعاون بين الوزارة واﻷكاديمية؛ للوصول للهدف المرجو من ذلك.

كما أشار إلى أننا نريد تعليم الطلاب ريادة الأعمال، مؤكدًا أننا لدينا طاقات ونريد استغلالها فى كيفية البرمجة .

وأكد شوقى أهمية التعاون الوثيق بين الوزارة واﻷكاديمية من خلال تنفيذ البروتوكولات، وتابع الوزير قائلًا المهم استفادة الطالب من المهارة التى اكتسبها، وينشىء المصنع أو الشركة، موضحًا أن تنمية هذا الفكر سيتم فى النظام الجديد للمناهج الدراسية والذي سيظهر تأثيره بعد 12 عامًا من الآن أما النظام الحالى، فنساعد طلابه على تغيير فكرهم وعمل المشروعات، والوقوف على قدمهم بدل السلبية وانتظار الوظائف.

وأضاف الوزير أن الوزارة تهتم بأن يتخرج الطالب وهو قادر على استخدام مهاراته وعنده الدراية الكافية بإدارة الأعمال؛ ولكى يتم تحقيق هذا يتم ربط الدرجات بالتفوق فى كافة الأنشطة من رياضية وفنية وغيرها، فيكون هذا حافزًا للطالب ليقبل على اكتساب مهارات من خلال الأنشطة.

ووجه الوزير إلى ضرورة التعامل مع مصادر مختلفة، مشيرًا إلى أن فكرة بنك المعرفة أنه يقدم محتويات متعددة من مصادر عديدة من خلال دور النشر المختلفة، كما وجه بالتنسيق والعمل معًا لتوحيد المناهج الخاصة ب الطلاب بدلًا من التكرار وإهدار الوقت والمال.

كما تم خلال لقاء الوزير بخبراء الأكاديمية عرض البرامج التى يقوم بها المركز الإقليمي للمعلوماتية، من تدريب الطلاب على البرمجيات وحل المشكلات (problem solving)، وعمل مسابقات.

كما تم تقديم عرض تقديمي عن دور الأكاديمية فى تبنى أفكار الطلاب المصريين فى مجال (IT) وتحويلها إلى مشروعات، ودخولهم فى مسابقات عالمية وحصولهم على منح خارجية فى مجالات البرمجة.

ثم توجه الوزير لزيارة قاعة تحاكى قاعة جامعة الدول العربية، ثم زار مركز القبة السماوية وتم عرض ما تقدمه الدراسات التقنية والمهنية، والبرامج المعتمدة دوليًا، لربط الطالب بسوق العمل، وتأكيد أن هذه البرامج تخرج طلاب فى غاية الكفاءة.

الأكثر قراءة