الرئيس اللبناني: تصويت الجمعية العامة ضد قرار "ترامب" انتصار للحق وشهادة لقضية القدس

22-12-2017 | 17:41

العماد ميشال عون

 

أ ش أ

أشاد الرئيس اللبناني ، العماد ميشال عون، بالتصويت الساحق في الجمعية العامة للأمم المتحدة التي اتخذت قرارا أمس يدعو الولايات المتحدة الأمريكية إلى إلغاء اعترافها بالقدس عاصمة لإسرائيل.

واعتبر الرئيس اللبناني  أن التصويت لمصلحة مشروع القرار بغالبية 128 دولة، بما فيها لبنان، انتصار للحق وشهادة لقضية القدس، ورفض عارم لأي تغيير يطال طابع المدينة المقدسة أو وضعها أو تركيبتها الديموجرافية، وهو الطابع الذي ميزها عبر التاريخ، كمهد وملتقى للديانات السماوية الثلاث.

ورأى الرئيس اللبناني ، في تصريح له اليوم الجمعة، أن الدول الـ35، التي امتنعت عن التصويت لمصلحة مشروع القرار، خذلت الحق وسيبقى التاريخ شاهدا على ذلك، وأشار إلى أن الولايات المتحدة وإسرائيل وإلى جانبهما سبع دول غير ذي تأثير جيوسياسي هي التي اعترضت على القرار.

وأعاد الرئيس "عون" تأكيد ضرورة التمسك بقرارات الشرعية الدولية، وعدم لجوء أي دولة لاتخاذ أي اجراءات أحادية في هذا الشأن.

كانت الجمعية العامة للأمم المتحدة قد صوتت أمس على مشروع قرار، قدمته مصر، برفض إعلان "ترامب" الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، حيث صوتت لمصلحة مشروع القرار 128 دولة، ورفضته تسع دول، هي: الولايات المتحدة، وإسرائيل، وجواتيمالا، وهندوراس، وتوجو، وميكروزينيا، وناورو، وبالاو، وجزر مارشال، وذلك من أصل 193 دولة.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]