وزير السياحة: الحج إلى مصر هدية نقدمها للعالم.. ومكان للصلوات بكل اللغات

13-12-2017 | 16:28

وزير السياحة يستقبل وفد مؤسسة "أوبرا رومانا بيلجريناجي"

 

فاطمة السروجي

استقبل دير وكنيسة العذراء مريم بمنطقة المعادى، وفد مؤسسة "أوبرا رومانا بيلجريناجي" المسئولة عن ملف الحج بالفاتيكان برئاسة مونسينور ريمو تشيافاريني، رئيس مجلس إدارة المؤسسة، بمرافقة يحيى راشد وزير السياحة ونادر جرجس رئيس اللجنة الوزارية لإحياء مسار العائلة المقدسة إلى مصر، وعماد فتحى المستشار السياحى المصرى فى إيطاليا.


وخلال اللقاء أعرب الوزير عن سعادته بهذه الزيارة، مؤكدًا أهميتها التى تنبع من كونها تأتى تحت إشراف مؤسسة الحج الفاتيكانى، مشيرًا إلى الدور الكبير الذى يقع على عاتق الوفد فى توضيح الصورة الذهنية لمصر ونقل ما رأوه على أرض مصر للعالم.

وأكد راشد أن برنامج الحج إلى مصر يعتبر تجربة فريدة تقدمها مصر كهدية للعالم أجمع حيث يعتبر أحد أهم الرحلات التاريخية فى العالم.

وخلال اللقاء قام الوزير بالرد على كل تساؤلات واستفسارات الوفد، مؤكدًا استقرار الأوضاع بمصر واتخاذ كل الإجراءات والتدابير الأمنية اللازمة لتأمين الوفود السياحية، وقال: إن مصر تبذل قصارى الجهد ولا تألو جهدًا لتعزيز الإجراءات الأمنية للسائحين الوافدين لمصر.

أوضح أن الإرهاب موجود فى جميع دول العالم، مؤكدًا أهمية مواجهته بالحياة دون يأس أو خوف، مضيفا أن صناعة السياحة تغيرت كثيرا وأصبحت صناعة مؤثرة وأكثر قوة.

وحول استعدادات الوزارة ذكر راشد أن الدولة تقدم كل الدعم للبرنامج، والوزارة تعمل على الإعداد الجيد له بما يليق بمقام الحج والحجاج الزائرين لرحلة العائلة المقدسة إلى مصر.

وفى سؤال للوفد حول إمكان تأدية الصلوات الدينية المختلفة ضمن برنامج الحج إلى مصر قال الأنبا دانيال أسقف كنيسة المعادي إن كل الكنائس المصرية جاهزة لإقامة جميع الصلوات، كما أنه سيتم تخصيص مكان لكل الصلوات المطلوبة لجميع الأطياف وبكل اللغات.

وأعرب الأنبا دانيال خلال استقباله للوفد عن شكره وتقديره ل وزارة السياحة لما توليه من اهتمام خاص بإحياء مسار العائلة المقدسة إلى مصر، كما قدم الشكر لمؤسسة الفاتيكان لدعمهم هذه الزيارة مؤكدا العلاقات الجيدة التى تجمع بين البابا تواضروس والفاتيكان.

وأشار الأنبا دانيال إلى أهمية اعتماد البابا فرانسيس بابا الفاتيكان لأيقونة رحلة العائلة المقدسة إلى مصر، موضحا أنها ستكون بداية لمزيد من العلاقات والتعاون بين مصر والفاتيكان وإيطاليا.

وفى نهاية اللقاء قدم رئيس مجلس إدارة مؤسسة الحج الفاتيكانى، رئيس الوفد الشكر للوزير لما رآه من حفاوة استقبال واهتمام بالزيارة لتتم على أكمل وجه وتخرج بالشكل اللائق، متمنيا أن يحمل برنامج رحلة العائلة المقدسة أو الحج إلى مصر مزيدًا من الخير لمصر.

جدير بالذكر أنه تم تقديم شرح تفصيلى حول ما تحتويه الكنيسة من أيقونات أثرية ودينية خاصة برحلة العائلة المقدسة إلى مصر، إلى جانب عرض فيلم قصير عن تاريخ الكنيسة التى تعتبر إحدى النقاط التى مرت بها العائلة المقدسة فى مصر، كما قام الوفد بتفقد السرداب الذى هربت من خلاله العائلة المقدسة إلى نهر النيل.

وأعقب ذلك قيام الوفد بزيارة الكلية الإكليريكية للأقباط الكاثوليك بالمعادى والتى زارها البابا فرانسيس بابا الفاتيكان خلال زيارته الأخيرة لمصر.


.


.


.


.

مادة إعلانية

[x]