رئيس غرفة الأثاث يكشف محاور التعاون مع بيلاروسيا

11-12-2017 | 13:55

صناعة الأخشاب - أرشيفية

 

عبدالفتاح حجاب

قال المهندس أحمد حلمي رئيس غرفة صناعة منتجات الأخشاب و الأثاث ب اتحاد الصناعات ، إن لقاء الغرفة مع الوفد البيلاروسي كان أكثر من ناجح وتطرق لبحث وتعميق التعاون في قطاع الأخشاب و الأثاث من خلال 4 محاور رئيسية.

وأوضح حلمي، أن المحور الأول ناقش تنويع مصادر خامات الأخشاب، خاصة أن بيلاروسيا يتوافر بها العديد من أنواع الأخشاب التي يمكن استخدامها في مصر، وتمً عرض الأنواع المتنوعة والمتوفرة لهم.

مشيرًا إلى أن اللقاء تطرق إلى مشكلة صعوبة وارتفاع تكلفة النقل من بيلاروسيا بنسبة من 25 إلى 50% من تكلفة الخام، وتم مطالبة الجانب البيلاروسي إيجاد حل لتلك المشكلة من خلال إيجاد خطوط شحن مباشرة.

وأضاف حلمي أن المحور الثاني تمثل في ترحيب الجانب البيلارورسي بدخول الأثاث المصري للأسواق هناك، خاصة أنه تم أثناء الزيارة للوفد البيلاروسي تفقد عدة مصانع للأثاث الكلاسيك، والحفر، والمطعم بالنحاس، وأبدي الوفد إعجابه الشديد بتلك المنتجات، مشيرًا إلي أن هذه المنتجات المصرية تتمتع بقيمة مضافة وهو ما يعني ميزة نسبية لتلك المنتجات.

ولفت حلمي، إلي أن اللقاء تناول الاستفادة من التجربة البيلاروسية في مجال التدريب الفني خاصة أنهم متفوقون في مجال التدريب في مجال الأثاث ولديهم جامعة هندسة تصنيع الأثاث في بيلاروسيا ، وتناقشنا في امكانية التعاون في استقدام مدربين لتقديم خبراتهم، من خلال تدريب مهني بشكل مرحلي لمدد زمنية قصيرة تتراوح من أسبوع إلي شهر، ويلي ذلك كورسات لمدة 3 أشهر، ثم إيفاد بعثات مصرية من الشباب للحصول علي التعليم الجامعي من جامعة هندسة تصنيع الأثاث في بيلاروسيا .

وأوضح أنه في حالة نجاح التجربة فسيتم التشاور مع وزارة التربية والتعليم بشأن إنشاء مدارس صناعية للأثاث تكون البداية والانطلاقة الأولي في إنشاء أول مدرسة بمدينة دمياط، ثم يتم التوسع فيما بعد في المحافظات كافة، وهذا من شأنه التفكير في صناعة الأساس بشكل علمي بعيدا عن العشوائية، ما سيكون له تأثير إيجابي علي صناعة الأثاث في مصر.

وأكد حلمي أن المحور الرابع تناول الاستفادة من تجربة بيلاروسيا في إنشاء المنازل الخشبية والتي تصل فترة تنفيذها إلي 3 أسابيع بارتفاعات تصل إلي 4 أدوار وبتكلفة تقل عن المنازل التقليدية بنسبة حتي 40%، وهذه الفكرة قد تكون ناجحة جدا في ظل حركة البناء والتشييد التي تشهدها مصر، وتوجه الدولة لإيجاد وتوفير مساكن لمحدودي.

وأشار إلى أنه من الممكن أن تكون فكرة قومية تتبناها الدولة خاصة أن مثل تلك البيوت موجودة في كل دول العالم، مشيرا إلي أنه تم الاتفاق علي أن يقدم الجانب البيلاروسي مقترحاته للغرفة بهذا الشأن في أسرع وقت.

يذكر أن غرفة صناعة منتجات الأخشاب و الأثاث ب اتحاد الصناعات استقبلت الأسبوع الماضي وفدا من رجال الصناعة والأعمال من جمهورية بلاروسيا، وذلك بمقر الاتحاد.

ورأس وفد بلاروسيا هينادي ديكوفيتسكي نائب رئيس اللجنة الحكومية البيلاروسية لصناعة الأخشاب والورق، تصحبه ناتاليا مازانيك أستاذ قسم معالجة الأخشاب بالجامعة البيلاروسية الحكومية للتكنولوجيا ودنيس ميليفسكي السكرتير الأول لسفارة جمهورية بيلاروس لدى مصر، وعدد من رجال الصناعة والأعمال في قطاع صناعة منتجات الأخشاب و الأثاث البيلاروسي.

ومن الجانب المصري حضر اللقاء عبد الحليم العراقي نائب رئيس الغرفة، محمد عبد الغفار، إسلام خليل، علىي البدري، أعضاء مجلس إدارة الغرفة، ومعتز بهاء الدين العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمدينة دمياط للأثاث وعدد من أعضاء الغرفة وممثلين عن المؤسسات الصناعية الكبرى في المجال.

مادة إعلانية