السفارة الأمريكية تنفي هروب رعاياها المحتجزين على ذمة التمويل الأجنبي

12-2-2012 | 14:33

 

ربيع شاهين

نفت السفارة الأمريكية بالقاهرة في بيان عاجل لها اليوم ما تناقلته بعض التقارير الإعلامية عن هروب الأمريكيين المتهمين في قضية التمويل الأجنبي من مصر بجوازات سفر دبلوماسية تحمل أسماء مغايرة لأسمائهم.


وكانت هذه التقارير قد زعمت بأن السفارة الأمريكية هي التي أصدرت تلك الجوزارت وهو ما نفته السفارة تمامًا عبر بيان للمتحدث الرسمي باسم السفارة.

وشدد المتحدث باسم السفارة الأمريكية علي أنها لم تقدم علي مثل هذه الخطوة، كما أنها لن تلجأ إلي مثل هذا الأسلوب، داعيا وسائل الإعلام بشتي صورها إلي تحري الدقة في كل مادة إعلامية منشورة خصوصا في تلك الفترة التي بات الإعلام مؤثرًا فيها بشكل كبير.

كانت إحدي الصحف القومية المصرية قد أشارت إلي أن 14 أمريكيًا من المدرجين على قوائم الممنوعين من مغادرة مصر على ذمة التحقيقات الخاصة بقضايا التمويل الأجنبى موجودون الآن بواشنطن بعد أن تم تهريبهم بمساعدة عناصر أمريكية متخصصة فى هذه الأعمال وأن السفارة الأمريكية سهلت هذه العملية، وهو الأمر الذي نفته السفارة.

مادة إعلانية

[x]