آخر الأخبار

"صبحي" خلال لقاء جنود المنطقة الجنوبية: حريصون على بناء قدراتنا البشرية وتطوير إمكاناتنا القتالية والفنية

10-12-2017 | 11:31

جانب من اللقاء

 

مها سالم

التقي الفريق أول صدقي صبحي، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، عددا من القادة والضباط وضباط الصف والصناع العسكريين وجنود المنطقة الجنوبية العسكرية.

وقد بدأت المراسم بكلمة اللواء أ. ح شريف سيف الدين حسين، قائد المنطقة الجنوبية العسكرية، التى أكد فيها أن رجال المنطقة الجنوبية العسكرية هم حماة مصر عبر بوابتها الجنوبية، يعملون بكل عزيمة وإصرار، ضمن المنظومة المتكاملة للقوات المسلحة، للحفاظ علي الأمن القومي المصري في نطاق المسئولية، واستعرض جانبا من إسهامات المنطقة في دعم ومعاونة القطاع المدني في مجالات التنمية.

وأكد أيضا أن رجال المنطقة الجنوبية يعاهدون الله بأن يكونوا عند حسن الظن بهم، محافظين علي أعلي درجات الكفاءة والاستعداد القتالي، لتنفيذ أي مهمة يكلفون بها من القيادة العامة للقوات المسلحة.

بينما استهل القائد العام لقاءه برجال المنطقة الجنوبية، بالوقوف دقيقة، حدادا علي أرواح شهداء مصر الذين فاضت أرواحهم خلال المواجهات الأخيرة مع الإرهاب، ونقل تحية وتقدير الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، لهم واعتزازه برجال المنطقة في تأمين الاتجاه الإستراتيجي الجنوبي، والقضاء على أعمال التسلل والتهريب، بالتعاون مع الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة.

وخلال لقائه رجال المنطقة الجنوبية العسكرية، أكد الفريق أول صدقي صبحي أن القوات المسلحة حريصة على بناء قدراتها البشرية، وتطوير إمكاناتها القتالية والفنية في جميع التخصصات، بما يمكنها من تنفيذ مهماتها الرئيسية في الدفاع عن الوطن، بجانب دورها الداعم لمسيرة بناء الدولة المصرية وخططها الطموح للانطلاق نحو المستقبل، مقدما التحية لرجال القوات المسلحة والشرطة علي ما يبذلوه فى المهام بكل قوة وإصرار، للتصدي لقوى الغدر والإرهاب، وردع كل من تسول له نفسه المساس بأرض مصر وسيادة شعبها.

وأشار إلى أن الشعب المصري العظيم يتسم بوحدة وقوة نسيجه الوطني، بفضل ما يتمتع به من حس وطني عال، ووقوفه علي قلب رجل واحد في مواجهة التحديات والتهديدات التي تستهدف أمن واستقرار الدولة المصرية، مشددا علي ضرورة نشر الوعي بالمحاولات الخبيثة والأساليب المعادية التي تسعي إلي هدم القيم والمورثات الحضارية للشعوب، والتأثير علي الروح المعنوية للمواطنين، ومؤكدا أن بناء الوطن واستقراره مسئولية كل مصري يعمل بتجرد، لتغليب مصلحة الوطن في جميع القطاعات.

وأشاد بالجهد الذي يبذله رجال المنطقة الجنوبية، للحفاظ علي أعلي مستويات الكفاءة والاستعداد القتالي، التي ظهرت خلال جميع الأنشطة التدريبية المخططة، وتنفيذ كل ما يكلفون به من مهام، لتأمين حدود الدولة، والقضاء علي الإرهاب بروح معنوية عالية وانضباط وأداء متميز، بجانب الإشراف علي تنفيذ الخطط والمشروعات التنموية للدولة في جنوب مصر، ودعم المجتمع المدني في نطاق المسئولية، فضلا عن دورهم في تقديم جميع الإمكانات، لدعم ومعاونة المجتمع المدني في نطاق المسئولية.

وقد أدار القائد العام حوارًا مع رجال المنطقة الجنوبية العسكرية، وطالبهم ببذل المزيد من الجهد، للارتقاء بقدراتهم القتالية والتدريبية، والعمل علي تنمية ثقافة الاطلاع والمعرفة في الموضوعات العسكرية والمدنية، لزيادة الوعي الثقافي للمقاتلين وتنمية ملكاتهم وقدراتهم الإبداعية، ليكونوا قادرين علي تنفيذ جميع المهام تحت مختلف الظروف، مؤكدًا أن رجال القوات المسلحة هم حماة الشرف والكرامة، ونموذج يحتذي به في البذل والعطاء من أجل الوطن.

وفي نهاية اللقاء، كرم القائد العام عددا من الضباط وضباط الصف وجنود المنطقة الجنوبية العسكرية، تقديرا لتميزهم وتفانيهم في أداء مهامهم خلال العام التدريبي الحالي.

حضر اللقاء عدد من قادة القوات المسلحة.


٫٫


٫٫

الأكثر قراءة