دفن الدكتور إبراهيم الفقي" بعمود السوارى" اليوم والصلاة عليه بمسجد " القائد ابراهيم "

11-2-2012 | 10:07

 

هاني بركات

أكد اللواء أحمد الإتربى المدير الإعلامى لمجموعة شركات الدكتور الفقى العالمية والموسسة العربية الكندية أنه سيتم ظهر اليوم دفن جثامين الدكتور ابراهيم محمد السيد الفقى خبير التنمية البشرية و شقيقتة الكبرى فوقية وإحدى قريباتهم بمقابر العائلة بعامود السوارى بالاسكندرية مسقط رأسهم إثر الحادث الأليم الذين تعرضوا له باحتراق شقتهم بمدينة نصر.


وأضاف اللواء الإتربى أنه تم نقل الجثامين الثلاثة فى 3 سيارات لنقل الموتى إلى مقابر العائلة وسيتم الصلاة عليهم ظهرا بمسجد العامرى بكرموز وعقب الصلاة عليهم سيتم نقلهم إلى مثواهم الأخير بمدافن العائلة بعامود السوارى.

وأشار المدير الإعلامى إلى أنه سيتم إقامة سرادق العزاء مساء اليوم السبت بمسجد القائد ابراهيم ، كما يتم إقامة عزاء أخر بمسجد أل رشدان بمدينة نصر يوم الإثنين القادم لحين عوده زوجتة الدكتورة أمال الفقى الخبيرة بالتنمية البشرية و نجلتهما التوأم " نرمين و نانسى " من كندا .
وكان الدكتور ابراهيم الفقى خبير التنمية البشرية والبرمجة اللغوية ورئيس مجلس إدارة المعهد الكندي للبرمجة اللغوية ومؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة شركات إبراهيم الفقي العالمية قد لقي مصرعه وشقيقته الكبرى وإحدى أقاربهم التى كانت تقيم معهم خنقا إثر اندلاع حريق هائل بالشقة التى يقيمون فيها بمدينة نصر نتيجة حدوث ماس كهربائى بدفاية وهو ما أكده تقرير مفتش الصحة ورجال المعمل الجنائى .

وكشفت المعاينة التى أجرها العميد ابراهيم بقطر مامور قسم شرطة مدينة نصر أول و الرائد محمد الصعيدى معاون المباحث عن أنه لا توجد أى شبهة جنائية فى الحادث وأن التلفيات اقتصرت على احتراق جدران المنزل دون حدوث تلفيات بأثاثات ومحتويات الشقة.