الآثار: انتهاء المرحلة الأولى من مشروع ترميم مدينة القصر الإسلامية بالوادي الجديد

9-12-2017 | 11:38

الدكتور محمد عبد اللطيف

 

أ ش أ

تفقد الدكتور محمد عبد اللطيف، مساعد وزير الآثار رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية، مدينة القصر الإسلامية ب الوادي الجديد ، التي ترجع إلى العصر الإسلامى، والمبنية من الطوب اللبن، ويجرى بها حاليًا مشروع ترميم ها وتأهيلها، الذي انتهت المرحلة الأولى منه ب ترميم خمسة منازل وطاحونة وسقيفتين.

جاء ذلك خلال الجولة التفقدية التي يقوم بها مساعد الوزير فى محافظة الوادي الجديد، منذ يوم الخميس الماضي، لتفقد المواقع والمناطق الأثرية في واحتي الداخلة والخارجة، وذلك استكمالًا للجولات التي يقوم بها للتعرف على الوضع الراهن لتلك المواقع، وإيجاد حلول للمشكلات التي تعانيها.

وأوضح الدكتور محمد عبد اللطيف - في تصريح اليوم - أنه تم اختيار خمسة مبان من منشآت مدينة القصر الاسلامية ليتم ترميم ها وتأهيلها بالمرحلة الثانية فى مشروع ال ترميم ، حيث يجري التنسيق مع الجانب الياباني للبدء في أعمال ال ترميم .

وأشار إلى أنه تفقد المتحف الإثنوجرافي بالقصر، وباقي منازل المدينة، وأشهرها منزل عائلة عبد الحافظ، ومهدي عواضة، وطاحونة أبو إسماعيل، برفقة قيادات ومفتشي آثار الوادي الجديد وقطاع الآثار الإسلامية والقبطية.

وعقب ذلك، عقد مساعد الوزير اجتماعًا مع العاملين بمنطقة آثار الداخلة، لبحث المشكلات التي تواجه العمل الأثري، ومحاولة تذليلها، للحفاظ على المناطق الأثرية وتطويرها، ضمن سياسة وزارة الآثار في تطوير وتأهيل المناطق الأثرية، وفتحها للزيارة.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة

[x]