سفير فلسطين بالقاهرة.. لن نقبل بأية تسوية دون أن تكون القدس أساسًا لها.. وأمريكا صارت خصمًا للفلسطينيين

7-12-2017 | 17:45

السفير دياب اللوح

 

محمد فايز جاد

أقيمت اليوم الخميس، ندوة "مائة عام على وعد بلفور" بمقر دار الوثائق القومية بالفسطاط، بحضور الدكتور أحمد الشوكي رئيس مجلس إدارة دار الكتب والوثائق القومية.aspx'> الهيئة العامة ل دار الكتب والوثائق القومية ، والسفير دياب اللوح سفير فلسطين بالقاهرة.


وفي كلمته الافتتاحية أدان الشوكي قرار رئيس الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية إليها.

وأضاف الشوكي: "أن القدس عربية الأرض والأصل والنسل"، مشيرًا إلى أن "قرار ترامب لم يغير من الواقع شيئًا سوى أنه أعاد القضية الفلسطينية بقوة إلى صدارة المشهد".

ونبه الشوكي إلى أهمية توعية الأجيال القادمة بـ"جرائم العدو الصهيوني وعدالة القضية الفلسطينية".

وفي ختام كلمته قال الشوكي: هذه بداية جديدة للقضية الفلسطينية وليست النهاية، ومن يدري، ربما نصلي جميعًا في القدس بعد عودتها إلى أحضان العرب.

ومن جانبه أعلن سفير دولة فلسطين، السفير دياب اللوح ، أن الفلسطينيين "لن يقبلوا بأية تسوية دون أن تكون القدس أساسًا لها".

وأضاف اللوح: بعد هذا القرار لم تعد أمريكا راعية للسلام، لكنها صارت خصمًا للفلسطينيين.

ومن المقرر أن تستمر فعاليات ال ندوة حتى الثالثة ونصف من عصر اليوم.

اقرأ ايضا: