لجنة الأمن القومى تطالب الداخلية بجدار إسمنتى لمنع المتظاهرين ومن يتجاوزه يطلق عليه النار

4-2-2012 | 16:48

طباعة

جمال عصام الدين

انتهي اجتماع لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس الشعب إلى مبادرة تقضى بعقد لقاء عاجل بين لجنة الشباب بمجلس الشعب برئاسة أسامة يس مع عدد من القوى الثورية الشبابية يتم فى الساعة الثامنة مساء اليوم.


طالب الإجتماع وزارة الداخلية بإقامة جدار إسمنتى لمنع المتظاهرين من الوصول لمبنى الوزارة كخط أحمر ومن يقوم بتجاوزه يتم التعامل معه أمنيا وبضرب النار ويكون ذلك بتفويض من مجلس الشعب. كما تم الإتفاق على أن تستجيب وزارة الداخلية لمطالب النواب بإعادة توزيع المساجين السياسيين من رموز النظام السابق فى سجن طرة.

أكد الاجتماع هدنة لمدة ساعتين من جانب وزارة الداخلية لعدم تبادل أى اشتباكات، وذلك من الساعة السادسة وحتى الساعة الثامنة من مساء اليوم.

قال اللواء أحمد جمال مساعد وزير الداخلية للأمن العام فى نهاية الاجتماع أعطوني رخصة للتعامل بهذه الوسائل حتى لا يتم إدانة قوات الشرطة بعد استعمال هذه الوسائل، ووافق النواب أعضاء اللجنة على تفويض الوزارة فى ذلك.
طباعة

الأكثر قراءة