الحكومة: "أحمد زويل" سيظل باقيًا وخالدًا ولا نية لتغيير اسم مدينته

6-12-2017 | 15:20

أحمد زويل

 

كريم حسن

أثير في العديد من المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء تفيد بتغيير الحكومة اسم مدينة "زويل العلمية" إلى "مدينة مصر للعلوم والتكنولوجيا والابتكار".


وتواصل مركز معلومات مجلس الوزراء مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، التي أكدت أن تلك الأنباء غير صحيحة، مؤكدة أن اسم العالم الكبير " أحمد زويل " سيظل باقيًا وخالداً ولا نية على الإطلاق لتغيير اسم "مدينة زويل".

وأوضحت الوزارة أن ما تم تغييره فقط هو الشعار الذي يطلق على المدينة ليصبح مدينة مصر للعلوم والتكنولوجيا بدلاً من مشروع مصر القومي لنهضة مصر، وذلك نظرًا لأن المشروع أصبح مدينة بالفعل على أرض الواقع، ومن ثم فإن الاسم أصبح "مدينة زويل.. مدينة مصر للعلوم والتكنولوجيا".

وشددت الوزارة على حرص الدولة المصرية على استمرار دعم المدينة على كافة المستويات والأصعدة والتي تعد صرح علمي كبير يهدف تشجيع البحث العلمي والابتكار وتسهم في توفير التخصصات العلمية الحديثة ودعم التطبيقات العلمية للأبحاث وخدمة التعليم والبحث العلمي.

وأشارت إلى أن الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، قد كلف الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، بسرعة الانتهاء من كافة الإنشاءات والتجهيزات الخاصة للمقر الدائم للمدينة خلال عام 2018 لما للمدينة من أهمية كبيرة محلياً وإقليميًا ودولياً.

وأضافت الوزارة، أن "مدينة زويل" تعد أيضاً واحدة من أكثر جامعات التكنولوجيا في العالم تطوراً، حيث تواكب أحدث ما توصل إليه العلم وتستخدم أساليب التعليم المتطورة التي تنمي مواهب الطلاب، وتثقل خبراتهم العملية وتربط التعليم بالبحث العلمي التطبيقي، وذلك عن طريق تقديم أكثر التخصصات احتياجاً، فضلاً عن الخطة المستقبلية لإنشاء مدارس للتعليم الأساسي بمناهج مبتكره لتنشئة جيل جديد علمي قادر على قيادة مصر إلى مستقبل أفضل.

مادة إعلانية

[x]