أوباما يبدي أسفه لعدم وجود قيادة أمريكية في قضية المناخ

2-12-2017 | 23:03

أوباما

 

رويترز

عبر الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما عن أسفه لعدم اضطلاع بلاده بدور قيادي في مكافحة التغير المناخ ي، وذلك خلال زيارة ل باريس اليوم السبت، في انتقاد لاذع وغير مباشر لقرار خلفه الجمهوري بالانسحاب من اتفاق باريس للمناخ.


لكن أوباما لم يذكر بالاسم الرئيس دونالد ترامب الذي أعلن الانسحاب من الاتفاق ال عالم .aspx'> عالم ي في يونيو.

وقال أوباما "أؤكد لكم أننا في الوقت الراهن نشهد غيابًا مؤقتًا للقيادة الأمريكية عن القضية" وهو ما أدى إلى تعالي ضحكات الحضور، الذين كان من بينهم رؤساء تنفيذيون فرنسيون ووزراء سابقون.

لكنه أضاف أن الولايات المتحدة ما زالت تمضي على مسار تحقيق أهدافها بفضل تحركات بعض الولايات والمدن، ولأن ذلك "منطقي من الناحية التجارية".

وفي وقت سابق من اليوم، تناول أوباما الغداء مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في قصر الإليزيه وإن كانت الرئاسة الفرنسية أبلغت رويترز أن ذلك كان "أمرًا خاصًا" ولم تعلن المناسبة من خلال تغريدة معتادة على تويتر أو صورة رسمية.

مادة إعلانية

[x]