ترامب ينتقد مكتب حماية المستهلك الأمريكي بعد تعيين مدير مؤقت

26-11-2017 | 04:42

دونالد ترامب

 

الألمانية

انتقد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب ، أمس السبت، مكتب الحماية المالية للمستهلكين، وذلك بعد أن قام بتعيين رئيس مؤقت قبل يوم واحد.

وغرد ترامب على صفحته على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي: "إن مكتب الحماية المالية للمستهلكين، كان يعاني من كارثة، حيث كان يدار من قبل (أشخاص) جرى اختيارهم من قبل الإدارات السابقة"، مضيفًا "أن المؤسسات المالية دمرت، ولم تعد قادرة على تقديم الخدمات للجمهور بالشكل المناسب".

ودافع البيت الأبيض عن اختيار ترامب  أمس، السبت.

وقال مسئول كبير في الإدارة الأمريكية في اتصال هاتفي مع صحفيين "نعتقد أن هذه الخطوة تدعمها قراءة واضحة لقانون الشواغر".

يذكر أن ترامب ، عين يوم الجمعة، ميك مولفانى، مدير ميزانية البيت الأبيض ، كمدير مؤقت لمكتب الحماية المالية للمستهلكين. وكان مدير المكتب المنتهية ولايته، ريتشارد كوردراى، قد رشح قبيل ذلك بساعات، نائبته ليندرا انجلش، لشغل المنصب من بعده، وفقا لما ذكرته شبكة (سي.إن.إن) الإخبارية الأمريكية.

وانتقدت السيناتور الديمقراطية، إليزابيث وارين، عن ولاية ماساتشوستس، ترامب ، لتسميته مديرا مؤقتا للمكتب.

وأكدت وارين على "توتير"، أنه إذا كان هناك منصب شاغر، فإن النائب سيصبح هو المدير الجديد، مستشهدة بقانون دود-فرانك، التشريع التنظيمي المالي، والذي تم سنه بعد الأزمة المالية لعام 2008، بهدف حماية المستهلكين الأمريكيين.

وغردت على تويتر أمس، السبت، قائلة، على المحاكم الآن البت في هذه المسألة.

ويتولى المكتب، الذي تأسس عام 2011، الإشراف على القوانين المالية الاتحادية الأمريكية التي تحمي المستهلكين.