"حماية القاهرة" تطلق وثيقة "القاهرة التراثية 2025" للتعريف بمشروعات التطوير

25-11-2017 | 15:18

المهندس إبراهيم محلب

 

أحمد سعيد طنطاوي

قررت اللجنة القومية لتطوير وحماية القاهرة التراثية ، برئاسة المهندس إبراهيم محلب ، مساعد رئيس الجمهورية للمشروعات القومية والاستراتيجية، وضع وثيقة لمستقبل القاهرة التراثية عام 2025، وتعتمد الوثيقة على الدراسة الفنية والاقتصادية التي صدرت بالتعاون مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية.


وتتضمن وثيقة " القاهرة التراثية 2025" كل خطط تطوير القاهرة التراثية المستقبلية، وخارطة طريق لكل المراحل، ومواعيد التنفيذ، والمسئوليات والصورة النهائية لما ستكون عليه المنطقة بحلول عام 2025، وذلك في إطار الشفافية الكاملة وعرض صورة واضحة وتفصيلية على الجمهور والمستثمرين والجهات التمويلية الكبرى من أجل المساهمة في مشروعات التطوير.

وجاء اختيار اللجنة القومية لتطوير وحماية القاهرة التراثية ، عام 2025 بمناسبة مرور 100 عام على حصول القاهرة على لقب أنظف وأجمل مدينة في العالم عام 1925، ومن المقرر أن تصدر وثيقة " القاهرة التراثية 2025" خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

وعلى صعيد مشروعات التطوير التي يجري تنفيذها حاليا في منطقة القاهرة التراثية ، ناقشت اللجنة، في اجتماعها اقتراحا بتغيير مسمى طرح فندق "كوزموبوليتان" على شركات الفنادق العالمية من طرح للإدارة فقط، إلى طرح للتطوير والإدارة على أن تتحمل شركة "إيجوث" تكاليف التطوير في إطار الميزانية المرصودة، وتقوم بتنفيذ التطوير الشركة العالمية التي ستتقدم للحصول على فندق "كوزموبوليتان".

كما ناقشت اللجنة أيضًا في اجتماعها اقتراحا بأن يكون فندق "كوزموبوليتان" فندقا متحفيا وهو نمط من الفنادق في العالم، يتيح لنزلاء الفنادق الشهيرة شراء المقتنيات الفنية والتحف المعروضة في الفندق، ليكون "كوزموبوليتان" بذلك أول فندق متحفي في مصر، وبما يتضافر مع مشروع تطوير منطقة البورصة وتحويلها لمنطقة للثقافة والفنون في قلب القاهرة التراثية .

وتابعت اللجنة، خطة تطوير "جروبي" بميدان طلعت حرب، وبعض المشكلات في البنية التحتية التي تواجه تنفيذ المشروع، ووجهت اللجنة إلى إزالة هذه العقبات بالتنسيق بين الشركة المالكة لـ “جروبي" شركة مصر لإدارة الأصول العقارية مالكة العمارة.

اقرأ ايضا: