مكرم محمد أحمد: "معركة الجوامع" تؤكد أننا أمام كفار وليسوا مسلمين ويستحقون الإبادة

24-11-2017 | 15:21

مكرم محمد أحمد

 

وسام عبدالعليم

علق مكرم محمد أحمد رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام علي الحادث الإرهاب ي الذي استهدف مسجد ببئر العبد بشمال سيناء ، أن "معركة الجوامع" تؤكد أننا أمام كفار وليسوا مسلمين ويستحقون الإبادة.

وأكد مكرم خلال مداخلة هاتفية بقناة dmc، أن المعركة مع الإرهاب محسومة لصالح مصر، ولا يمكن أن تحسم لصالح الإرهاب يين أبدا.

وأشار إلي أن التطور النوعي للعمليات الإرهاب ية من استهداف قوات الجيش والشرطة والتحول لاستهداف وقتل وترويع المدنيين، يؤكد أن هدف هؤلاء الإرهاب يين هو تشويه الدين الإسلامي.

وشدد مكرم محمد أحمد علي ضرورة أن يقوم الإعلام بدوره وبالتوعية بأن معركة الإرهاب معركة مصر بأكملها وليست معركة الرئيس السيسي وحده ولا معركة شخص ولا مؤسسة بعينها.

وأكد رئيس المجلس الأعلى للإعلام أن الأولوية يجب أن تكون القضاء علي الإرهاب وليس أولوية أخرى علي ذلك، قائلًا : كفانا القيام بدور الدفاع عايزين نسبق لمطاره هؤلاء الإرهاب يين في أوكارهم ونبحث عنهم ولا ننتظر أن يأتوا لمواقعنا كي نواجههم ونبيدهم.

كما أكد أنه علي الإعلام أن يتوجه برسائل مهمة أن الإرهاب يين باتوا لا يستهدفون الجيش والشرطة والمنشآت بل باتوا يستهدفون مصالح الأمة العربية.

واختتم مكرم محمد أحمد مداخلته قائلاً: علينا ألا نخاف ولا نقلق من وقوع أي عمل إرهابي جبان وعلينا التأكد من إننا سنكسب المعركة.