مدير مشروع بركة غليون: 2000 معدة اشتركت فى تنفيذ المرحلة الأولى ..والمشروع حولها لمدينة سكنية صناعية

18-11-2017 | 19:56

مشروع بركة غليون

 

منى أحمد

قال المهندس سامى الغنام، مدير مشروع بركة غليون، إن حجم المعاناة التى واجهتنا كانت فى البداية مع طبيعة التربة التى توجد بها بركة غليون، حيث إنها تربة متقلبة بمنطقة منخفضة بجوار البحر الأبيض المتوسط.


وأضاف الغنام خلال حواره ببرنامج صالة التحرير مع الإعلامية عزة مصطفي، أن اختيار أرض المشروع كان موفقًا من قبل الرئيس عبد الفتاح السيسي والسلطة التنفيذية، مؤكدًا أن العمل استمر لمدة عام و8 أشهر بالمرحلة الأولى للمشروع حتى يتم افتتاحه.

وأشار إلى أن أعمال الحفر بالمرحلة الأولي للمشروع وصلت إلى 16 مليون متر مكعب ردم، مشيرًا إلى أن هناك 2000 معدة اشتركت فى المرحلة الأولى لتنفيذ المشروع، وأن هناك 13 ألف طن من الحديد المستخدمة فى المشروع، حيث توازى حديد برج إيفل.

وأوضح، أن هناك مصنع علف للأسماك على أعلى مستوى، وهناك مصنع ثلج بطاقة إنتاجية تصل إلى 40 طنًا يوميًا وأكبر مصنع للتغليف، متابعًا أن هناك عددًا كبيرًا من السيدات يعملن فى المشروع.

وأضاف أن هذا المشروع حول بركة غليون من منطقة تستخدم للهجرة غير الشرعية إلى مدينة سكنية صناعية.

اقرأ ايضا:

مادة إعلانية