باكستان تستدعي القائم بأعمال السفير الأفغاني احتجاجًا على مقتل جنديين

15-11-2017 | 10:17

مقتل جنود باكستانيين

 

أ ش أ

استدعت وزارة الخارجية ال باكستان ية القائم بأعمال السفير الأفغاني احتجاجا على هجوم شنه مسلحون والذي أسفر عن مقتل ما لا يقل عن جنديين باكستان يين في وكالة باجور القبلية المحاذية للحدود الأفغانية، ويزعم مسئولون في باكستان بأنه تم تنفيذ هذا الهجوم من الأراضي الأفغانية.

وجاء في بيان الخارجية ال باكستان ية - وفق ما نقلته وكالة أنباء (خامة برس) الأفغانية اليوم الأربعاء - أنه تم استدعاء القائم بأعمال السفير الأفغاني في باكستان في هذا الصدد إلى مقر الخارجية ال باكستان ية لتقديم احتجاج شديد اللهجة إلى الحكومة الأفغانية.

وأضاف البيان أن باكستان تشهد موجة من الهجمات الإرهابية ضد قواتها الأمنية المنتشرة على طول الحدود ال باكستان ية - الأفغانية وتعمل على تعزيز إدارة الحدود بين الدولتين.

واعتبرت الخارجية ال باكستان ية أن مثل هذه الهجمات الإرهابية العابرة للحدود ضد قواتها تؤكد تواجد عدد كبير من الإرهابيين بشكل متزايد في المناطق غير الخاضعة لنطاق السيطرة في أفغانستان.

وزعمت إسلام آباد بأن القوات التي تدعم هذه الأعمال الإرهابية ضد باكستان التي سُمح لها باستغلال الأراضي الأفغانية تشكل تهديدا خطيرا للسلام والاستقرار في أفغانستان والمنطقة.

وأفاد البيان بأن هذا التهديد الخطير برز أيضا في وقت سابق من شهر نوفمبر الجاري عندما استهدفت عناصر معادية للسلام والأمن في المنطقة مسئولا دبلوماسيا باكستان يا في جلال آباد.

وتناشد حكومة باكستان نظيرتها الأفغانية باتخاذ إجراءات فورية ضد الإرهابيين والجماعات الإرهابية التي تجد ملاذا في أفغانستان لاستهداف قوات الأمن ال باكستان ية، مؤكدة أن تعزيز إدارة الحدود هو أمر بالغ الأهمية لمنع هذه الهجمات العابرة للحدود.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]