حلمي النمنم: كلمات الرئيس السيسي عن مصر لم تغب عن واقع الثقافة المصرية والمثقفين

13-11-2017 | 15:51

حلمي النمنم

 

أ ش أ

قال وزير الثقافة حلمي النمنم، إن المعاني التي أشار إليها الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال منتدى شباب العالم، الذي عقد الأسبوع الماضي في شرم الشيخ، بأن مصر فرعونية الحضارة وعربية الانتماء وإفريقية الجذور، لم تغب عن واقع الثقافة المصرية ولم تغب عن المثقفين والباحثين المصريين في أي لحظة.


وأضاف النمنم، خلال افتتاح فعاليات الملتقى الدولي الثالث لتفاعل الثقافات الإفريقية اليوم الإثنين بقصر ثقافة أسوان، أن السياسة من الممكن أن تباعد أو تقارب بين الشعوب طبقًا لظروفها، ولكن على المستوى الثقافي والفكري كانت الحياة الثقافية المصرية على وعي بأهمية هذا البعد وبهذا المعنى، لذا تم تأسيس الملتقى الدولي الإفريقي للثقافة الإفريقية عام 2010، مؤكدًا أهمية تحويل هذا الملتقى إلى مؤسسة فاعلة يكون لها كيان ذاتي مستقل، وأهمية استمرار عقده في مصر نظرًا لأهمية ما تمثله الثقافة في وجدان الشعوب.

وأوضح وزير الثقافة أنه من الممكن أن يكون هناك اختلافات في التوجهات السياسية بين الدول الإفريقية ولكن دائما الثقافة تلعب دور التوحد في جمع شمل الشعوب الإفريقية، لافتا إلى أن مثل هذه الملتقيات تلعب دورا مهمًا ومؤثرًا في جمع أواصل الثقافات الإفريقية، مؤكدًا أن وزارة الثقافة تمثل القوة الناعمة لربط التواصل بين الدول الإفريقية.

وتابع الوزير أن الدورة الثالثة للملتقى ستتناول الثقافة الشعبية الإفريقية باعتبارها المكون الأساسي للوجدان الحقيقي للشعوب والضمير الحقيقي لها.. لافتًا إلى أن عقد الملتقى هذا العام في أسوان، يأتي تنفيذًا لإعلان الرئيس عبدالفتاح السيسي بتحويل أسوان إلى عاصمة للاقتصاد والثقافة الإفريقية.

وأشاد النمنم في ختام كلمته، بدور حلمي شعراوي مقرر عام المؤتمر، في استمرار عقد الملتقى، في موعده داخل مدينة أسوان في ظل اهتمامه بالجذور الإفريقية، معلنًا إهداء أعمال هذه الدورة له، لتكون دورة "حلمي شعراوي".

من جانبه، قال رئيس هيئة قصور الثقافة الشاعر أشرف عامر: إن انعقاد الملتقى هذا العام يأتي فى وقت بالغ الأهمية في ظل ما تواجهه القارة الإفريقية.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة

مادة إعلانية