الحبس ٢٨ عامًا لصاحبة مشروع "اتجوز بجنيه" لاتهامها بالنصب على الشباب

28-10-2017 | 15:08

حنان النشرتى

 

أحمد السني

قضت محكمة جنح الدقي، برئاسة المستشار أحمد عبد الجيد، وسكرتارية مصطفى رشدي، بال حبس ٢٨ سنة للمتهمة حنان عبد الله عبد المقصود النشرتى، رئيس مجلس إدارة جمعية "سواعد مصر"، والمسئولة عن مشروع "اتجوز بجنية"، وكفالة ٢٨٠٠ جنيه، لاتهامها بالنصب على الشباب المشاركين في ال مشروع .


وصدر الحكم في ٢٨ قضية مختلفة بواقع ال حبس سنة وكفالة ١٠٠ جنيه في كل قضية.

وجاء في التحقيقات أن المتهمة هي المسئولة عن مشروع "اتجوز بجنيه" والذي يقوم على توفير تكاليف ال زواج للشباب عن طريق اشتراك قدره جنيه واحد يوميا، ويمكن من خلال ذلك الحصول على قرض تصل قيمته لـ 50 ألف جنيه، يتم سداده في مدة أقصاها 20 سنة دون فوائد.

وبعد فترة من بدء ال مشروع وانتظام الشباب في الدفع، وحصول بعض المشتركين بالفعل على ال قرض بالقيمة المذكورة، توقفت عن الوفاء لباقي المشاركين، وكذلك امتنعت عن سداد المبالغ التي حُصلت منهم سلفا، ما دفع عددا كبيرا منهم على تحرير محاضر ضدها تتهمها بالنصب عليهم.

مادة إعلانية

[x]