مجلس التعاون الخليجي يدين التفجير الإرهابي بمملكة البحرين ويصفه بالجريمة البشعة

28-10-2017 | 00:05

الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني

 

أ ش أ

أدان الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني، بشدة التفجير الإرهابي الذي وقع بالقرب من منطقة جدحفص بمملكة البحرين اليوم الجمعة، واستهدف حافلة لنقل رجال الشرطة، وأدى إلى استشهاد أحد رجال الأمن وإصابة 8 آخرين بجروح بليغة.


ووصف الدكتور عبداللطيف الزياني، هذا العمل الإرهابي بأنه جريمة بشعة تتنافي مع كل القيم والمبادئ الانسانية والأخلاقية، وتبرهن بأن الجماعات الإرهابية والقوى الداعمة للإرهاب ماضية في مخططاتها الشريرة الرامية إلى زعزعة أمن واستقرار مملكة البحرين وترويع الآمنين من المواطنين والمقيمين على أرضها، معربا عن ثقته التامة في قدرة الأجهزة الأمنية المختصة في وزارة الداخلية بمملكة البحرين على ملاحقة مرتكبي هذا العمل الإجرامي البشع، والقبض على الجناة وتقديمهم للقضاء العادل جراء ما ارتكبوه من جرم يحرمه الدين ويجرمه القانون.

ودعا الزياني، المجتمع الدولي إلى إدانة استمرار التنظيمات الإرهابية المتطرفة والقوى الداعمة لها في سعيها إلى زعزعة أمن واستقرار مملكة البحرين، معربا عن تعازيه الحارة لأسرة شهيد الواجب ولحكومة وشعب مملكة البحرين العزيز، وتمنياته بالشفاء العاجل لرجال الأمن المصابين.

مادة إعلانية