اختراق شركة ملاذات ضريببية يهدد بفضح أثرياء العالم

25-10-2017 | 10:23

الهاكرز

 

أ ش أ

تسيطر حالة من الخوف بين عدد من أغنى الأشخاص على مستوى العالم، تحسبا من الكشف عن تفاصيل معاملاتهم المالية بعدما اعترفت شركة كبرى في برمودا بأن سجلات حاسباتها قد اخترقت.


وقالت شركة "أبلباي" التي تعمل في تقديم الاستشارات القانونية في الخارج، ومقرها في برمودا ولها مكاتب في العديد من الملاذات الضريبية، إنها بصدد تحذير عملائها من احتمال تورطهم في تسرب ضخم للمعلومات الحساسة.

وذكرت صحيفة "تليجراف" البريطانية على موقعها الإليكتروني اليوم الأربعاء أنه من المفهوم أن التسريبات تشمل بعضا من أغنى الشخصيات في بريطانيا الذين كانوا يستعينون بمحامين وشركات علاقات العامة في محاولة لحماية سمعتهم.

ويهدد الكشف عن تلك التسريبات أيضا، بالتشكيك في وضع العديد من أقاليم ما وراء البحار البريطانية التي يمكن أن تقدم مزايا ضريبية للأشخاص فاحشي الثراء. وفي حال الكشف عن أنشطة أو أداء مشكوك فيه، فمن المرجح أن تواجه الحكومة البريطانية أيضا تساؤلات حول رقابتها على الأراضي المعنية.

[x]