الرقص الحديث ينتقل بـ"قلعة الموت" لأوبرا الإسكندرية

19-10-2017 | 13:27

مسرح سيد درويش بأوبرا الإسكندرية

 

سارة نعمة الله

تنتقل فرقة الرقص المسرحي الحديث ، أحدث عروضها " قلعة الموت "، لتقديمه لأول مرة بمسرح سيد درويش بأوبرا الإسكندرية، وذلك لمدة يومين متتاليين، وذلك في الثامنة من مساء الأحد والإثنين المقبلين.


العرض من تصميم وإخراج مناضل عنتر ، المدير الفني للفرقة، ومستلهم من الأحداث التي جرت لطائفة الإسماعيليين النزاريين وقائدهم الحسن الصباح بعد انشقاقه عن الحكم الفاطمي واتخاذه الحصن المنيع "آلموت" وتعني عش النسر باللغة الفارسية، والذي يقع في شمال غرب بلاد فارس مقرا له، والمهمات الخطيرة التي قاموا بتنفيذها وسميت بالقتل الارتقائي للتخلص من أعدائهم البارزين، حيث عانت كل القوى المسيطرة على العالم آنذاك من العمليات الجريئة التي استهدفت عددًا من الملوك والأمراء وقادة الجيوش، ونتجت عنها أساطير وخرافات شكلت مع الأحداث التاريخية الحقيقية عالمًا دراميًا ساحرًا كان منها إباحة الزعيم لنبات الحشيش كمخدر لهم ليوهم أتباعه بامتلاكه مفاتيح الجنة.

يُشار أن فرقة الرقص المسرحي الحديث تأسست عام 1993، وتعتبر هي الأولى من نوعها في الوطن العربي، أحرزت نجاحات كبيرة من خلال تناولها مواضيع متخصصة في الفنون والحضارة المصرية والعربية وقدمت أكثر من 26 عرضًا فنيًا، شاركت في الكثير من المهرجانات العالمية.

كما قدمت عروضها فى معظم الدول الأوربية والولايات المتحدة والصين وكوريا والبلاد العربية، وحصلت على جائزة أفضل استعراض فى المهرجان القومي للمسرح عن عرض الفيل الأزرق عام 2015.

مادة إعلانية

[x]