السادات يطلب من الجنزورى رفع يدها عن المجتمع المدنى

18-1-2012 | 14:18

 

جمال عصام الدين

أعلن محمد أنور عصمت السادات عضو مجلس إدارة الاتحاد العام للجمعيات الأهلية وعضو مجلس الشعب " رفضه عن طرح الحكومة لمشروع القانون الجديد للجمعيات الأهلية.


قال السادات إن مشروع القانون يضع قيوداً عديدة على عملها ونشاطها، مؤكدا أنه لم يراع بالمرة تنامى الدور الذى يقوم به المجتمع المدنى وحتمية مشاركته فى أى تعديل مستقبلى لقانون الجمعيات الأهلية، باعتباره ركنًا أساسيًا وهامًا فى عملية التنمية والتطوير فى مصر.

اعتبر السادات القانون مجرد "ديكور أهلى مزيف" وصورة غير مسبوقة فى التسلط على مؤسسات المجتمع المدنى، تفوق ما عرفته مصر منذ يوليو 1952 من تأميم النشاط السياسى والحزبى والنقابي"، حيث جرم كل أشكال التنظيم غير المسجلة، وهو ما يمنع العديد من المنظمات من ممارسة أنشطتها وأدوارها. ودعا السادات الحكومة لأن ترفع يدها صراحةً عن العمل الأهلى، وأن تترك للمجتمع المدنى حرية أن يخرج القانون منه وإليه، بما يعزز استقلاليته ويمكنه من ممارسة أدواره الحيوية.

مادة إعلانية