تعاون علمى بين معهد "علوم البحار" والشركة الوطنية للثروة السمكية

18-10-2017 | 18:47

الثروة السمكية

 

محمود سعد

تلقى الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى، تقريرًا قدمه د. جاد القاضى رئيس المعهد القومى لعلوم البحار والمصايد حول زيارة وفد من المعهد لمشروع بركة غليون للاستزراع السمكى، بحضور اللواء حمدى بدين رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية للثروة السمكية.


جاء ذلك في إطار التعاون المستمر بين مؤسسات الدولة العلمية والعملية لتحقيق النمو الاقتصادى، بما يتماشى مع استراتيجية التنمية المستدامة "رؤية مصر 2030" .

وأشار التقرير إلى أن الهدف من الزيارة هو إمداد المشروع بزريعة أسماك من إنتاج مفرخات المعهد بمحطة السرو البحثية، وبحث أوجه التعاون المستقبلية لتأهيل الكوادر الفنية العاملة بالمشروع بما يحقق العائد المطلوب.

وأكد القاضى أن هذه الكمية من الزريعة تعتبر جزءًا من أوجه الدعم الذى يقدمه المعهد لمشرع بركة غليون، والذى يعد أحد المشاريع القومية المتوقع لها مردود اقتصادى على المستوى القومى، مشيرًا إلى أن المعهد وإمكانياته البحثية وباحثيه يسعون لتطوير منتجاتهم البحثية لتحقيق أعلى المستويات.

من جانبه أكد د. سيد مكاوى مدير فرع المياه الداخلية بالمعهد والتابع له محطة السرو البحثية جاهزية الفرع والمحطة لتقديم الدعم الفنى والزريعة المطلوبة للمشروع.

وأضاف د. مصطفى عبد الوهاب أستاذ ورئيس شعبة تربية الأحياء المائية بالمعهد أن معامل التفريخ بالشعبة تقوم بدراسة كافة احتياجات المشروع لتلبيتها وتذليل كافة الإجراءات العلمية.

شارك فى فعاليات الزيارة د. محمد الجزار رئيس الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية، وعدد من الباحثين بالمعهد، ولفيف من مسئولى المشروع من الشركة الوطنية للثروة السمكية.