للمرة الثانية.. كيف أنقذت السعودية حياة علي عبد الله صالح بعد تدهور صحته فجأة؟

14-10-2017 | 00:19

الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح

 

أ ش أ

كشف مصدر يمني عن تدخل التحالف العربي ، بقيادة المملكة العربية السعودية ، لإنقاذ حياة الرئيس اليمن ي المخلوع علي عبدالله صالح بعد تدهور حالته الصحية فجأة ، حيث تم السماح بنقل فريق طبي روسي خاص إلى مطار العاصمة اليمن ية صنعاء للإشراف على حالته.


ونقل موقع قناة (العربية نت) عن مكتب الرئيس اليمن ي المخلوع علي عبدالله صالح ، الجمعة ، عن إجرائه عملية جراحية وصفت بالناجحة في إحدى مستشفيات صنعاء وأن حالته الصحية أصبحت مستقرة.
وعبّر على عبد الله صالح ، كما جاء على لسان المصدر، عن الشكر والتقدير للبعثة الطبية الروسية ، وكل من قدّم لها التسهيلات ، وللكادر الطبي والفني اليمن ي الذي شارك مع البعثة الطبية الروسية في إجراء الفحوصات والعملية الجراحية.

وبحسب المصدر في مكتب المخلوع ، فإن الرئيس اليمن ي المخلوع سيواصل علاج بعض الإصابات التي تعرض لها جراء تفجير جامع دار الرئاسة في يونيو من عام 2011 ، والذي تولت المملكة العربية السعودية علاجه في مستشفياتها لأشهر عقب ذلك التفجير.

يشار إلى أن السعودية أنقذت حياة الرئيس المخلوع بعد تعرضه لمحاولة إغتيال بتفجير جامع دار الرئاسة قبل 6 أعوام.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]