"طلقوني منه مش عايزة أكل حرام تاني".. والزوج: "مراتي هتوديني في داهية"

11-10-2017 | 23:37

طلاق

 

محمد علي أحمد

"مش عايزة أكل أنا وأولادي حرام تاني" بهذه الكلمات فضلت ربة منزل الانفصال عن زوجها بعد إنجابها منه 3 أطفال، خير سبيل من دخول زوجها عليها هي وأولادها بمليم، بطريقة غير مشروعة، بذلت الزوجة جهدها لإبعاد الزوج عن هذا الطريق لكن الشيطان أعمى بصيرته للسير فيه ولم يضع في الحسبان أنه بذلك يهدم عش الزوجية.

أقامت ربة منزل تدعى "إيمان. ع" دعوي طلاق ضد زوجها "صبحي. س" وذلك لعلمها بحصول زوجها علي أموال بطرق غير مشروعة، الأمر الذي أثار غضبها، وبعد مناوشات بينهما قررت الانفصال عن زوجها وأقامت دعوى طلاق أمام محكمة الأسرة.

التقت "بوابة الأهرام "إيمان لتروي تفاصيل قصتها، قائلة "تعرفته علي زوجي أثناء ذهابنا لأحد أقاربنا بالقاهرة فزوجي يسكن في نفس العقار الذي يسكن فيه أقاربي وطلب من والدي خطبتي أثناء زيارتنا مرة أخرى، وافقت علي الخطوبة منه وبعد عامين تم عقد زواجنا ورزقنا بثلاثة أطفال".

تكمل الزوجة حديثها "زوجي يعمل بإحدى الشركات الحكومية وكنا نعيش حياة مطمئنة هادئة ولكني فوجئت بمكالمة تليفونية  من أحد الأشخاص وعرفت منه  أن زوجي يحصل علي أموال بطرق غير مشروعة، مما أثار غضبي الشديد وخوفي على زوجي في نفس الوقت لأني أعلم جيدًا نهاية هذا الطريق".


تحدثت الزوجة مع زوجها حول هذا الموضوع وكان رده فعله التعدي عليها بالضرب "انتي بتجسسي عليّ" وذهبت لمنزل والدي ولم أقص لهما ماحدث بيننا، وبعد أسبوعين من رجوعي المنزل علمته بأنه يسير في هذا الطريق مرة أخرى، وفضلت الانفصال والطلاق أفضل من لقمة عيش حرام في بيت زوجي.


بينما قال الزوج "زوجتي مفترية وهتوديني في داهية" وأنا معملتش كده  ومش هطلقها، خوفًا مني علي مستقبل أولادي.

الأكثر قراءة