فعلها حسام حسن في 89.. من يحرز هدف التأهل التاريخي لمونديال روسيا 2018؟ | فيديو

8-10-2017 | 12:42

هدف حسام حسن في مرمي الجزائر 1989

 

خـالد حسـين

"لسة الكورة في الملعب .. وكورة عالية.. جووووووووووول .. الجووول الأولاني لمصر.. الجول الأول لمصر .. حسام حسن الجول الأولاني لمصر"، هكذا ارتفع هتاف المذيع الراحل حسين مدكور عقب تسجيل حسام حسن مهاجم المنتخب الوطني السابق لهدف التقدم في شباك العربي حارس المنتخب الجزائري عام 89.


يوم الجمعة الموافق 17 نوفمبر 1989، شهد الإعلان عن التأهل التاريخي للفراعنة ل كأس العالم 90 التي أقيمت بإيطاليا، عقب التفوق على محاربي الصحراء بهدف نظيف، وسط حضور جماهيرى تجاوز الـ100 ألف متفرج باستاد القاهرة.

الجماهير المصرية تنتظر سماع هتاف مماثل ولكن تلك المرة بصوت المذيع مدحت شلبي الذي سيتولى التعليق على اللقاء الحاسم في مشوار تصفيات المونديال عبر قناة "أون سبورت"، عقب تسجيل لاعبي المنتخب للأهداف في شباك منتخب الكونغو.

المنتخب الوطني يخوض مواجهة مصيرية، في السابعة من مساء اليوم الأحد، على استاد برج العرب، أمام الكونغو، ضمن مواجهات الجولة الخامسة للمجموعة الخامسة بالتصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم روسيا 2018 .

ويحتاج المنتخب لتحقيق الفوز لضمان حسم بطاقة التأهل عن المجموعة بشكل مباشر، دون الانتظار للقاء الجولة الأخيرة أمام غانا في كوماسي، فمن يكون صاحب الهدف التاريخي الذي سيظل عالقا في أذهان الجماهير باعتباره صانع الفرحة التي غابت منذ 28 عاما عن الشعب، كما هو الحال مع حسام حسن صاحب هدف التأهل لمونديال 90.

نظام تصفيات 90

المنتخب المصري كان قد تأهل للمرحلة الثانية مباشرة في التصفيات، بعد أن جنبه الاتحاد الدولي المشاركة في الجولة الأولى، وأجريت المرحلة الثانية للمرة الأولى بنظام المجموعات، حيث تم تقسيم الـ16 منتخب المتأهل للمرحلة الثانية إلى 4 مجموعات، تضم كل مجموعة 4 منتخبات، حيث تصعد المنتخبات الأربعة المتصدرة لكل مجموعة للمرحلة الثالثة والأخيرة، وضمت مجموعة مصروليبيريا ومالاوى وكينيا.

مشوار الفراعنة

بدأ المنتخب مشواره بمواجهة ليبيريا فى القاهرة، وفاز (2-0)، ثم لعب مع مالاوى فى الجولة الثانية وتعادل المنتخبان (1-1)، ولعب في الجولة الثالثة مع كينيا في نيروبي وتعادل المنتخبان سلبيا، ثم مع ليبيريا فى "منريفا"، وخسر بهدف نظيف، ثم فازت مصر في المباراتين الأخيرتين بالقاهرة على مالاوى وكينيا بنتيجة (1-0) و ( 2-0) على الترتيب، لتتصدر مصر المجموعة برصيد 8 نقاط، وتصعد للجولة الثالثة والأخيرة.

وتأهل للمرحلة الثالثة 4 منتخبات، وهى مصر والجزائر والكاميرون وتونس، وأجريت قرعة لتحديد مواجهتين بين المنتخبات الأربعة، حيث وقعت مصر أمام الجزائر، ووقعت تونس أمام الكاميرون، ليصعد الفائزان من المواجهتين إلى كأس العالم 1990.

صدام عربي

لعبت مصر مباراتها الأولى أمام الجزائر فى استاد "17جوان" بمدينة قسطنينية الجزائرية، وتعادل المنتخبان بدون أهداف. يوم الأحد الثامن من أكتوبر عام 1989.

وفي لقاء العودة بالقاهرة نجح الفراعنة تحت قيادة الجنرال الراحل محمود الجوهري في تحقيق الفوز بهدف نظيف أحرزه حسام حسن في الدقيقة الرابعة من بداية اللقاء.


هدف حسام حسن في مرمى الجزائر عام 89

مادة إعلانية

[x]