الرئيس الفلسطيني: المصالحة الوطنية أولوية نسعى لتحقيقها بكل السبل

5-10-2017 | 21:08

الرئيس الفلسطيني محمود عباس

 

أ ش أ

أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن المصالحة الوطنية هي أولوية فلسطينية نسعى لتحقيقها بكل السبل الممكنة، وذلك لحماية المشروع الوطني الفلسطيني ، وتحقيق آمال وتطلعات شعبنا بالحرية والاستقلال .


وقال عباس - في كلمته بمقر الرئاسة بمدينة رام الله، خلال أعمال الدورة الثانية للمجلس الثوري - إنه ومنذ بداية الانقسام الأسود، سعينا وبالتعاون مع الجامعة ال عرب ية والأشقاء في مصر، لإنهائه بالطرق السلمية، ووقعنا العديد من الاتفاقيات أهمها اتفاق القاهرة عام 2011 واتفاق الشاطئ، إلى أن تكللت جهود الشقيقة مصر في الانطلاق نحو طي صفحة الانقسام لتوحيد شطري الوطن.

وأوضح الرئيس، أن موافقة حركة حماس على حل اللجنة الادارية التي شكلتها في قطاع غزة، وذهاب حكومة الوفاق الوطني إلى قطاع غزة، والموافقة على إجراء الانتخابات العامة، تعتبر الطريق الصحيح لتحقيق الوحدة الوطنية التي لا غنى لنا عنها، باعتبارها الأساس لقيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على حدود العام 1967 .

وقال، إن حركتي فتح وحماس ستعقدان اجتماعاً هاماً في القاهرة الاسبوع المقبل، لمناقشة التفاصيل المتعلقة بتمكين حكومة الوفاق الوطني من أداء مهامها بكل حرية في قطاع غزة، بالإضافة إلى الخطوات المقبلة للسير في طريق طي صفحة الانقسام وتوحيد الوطن الواحد، ونحن ذاهبون لهناك وكلنا عزم وتصميم على انجاحه وتحقيق خطوات ملموسة على هذا الصعيد .

وجدد ترحيبه بالجهود المصرية الساعية لإنهاء الانقسام ، باعتبار القضية الفلسطينية قضية مركزية ومهمة ، مشيرا إلى أن كل المساعدات التي ستقدم لغزة يجب أن تمر عبر حكومة الوفاق الوطني صاحبة الولاية على الأراضي الفلسطينية .

واستعرض الأحداث التي مرت بالقضية الفلسطينية أخيرا، من أهمها الملف السياسي، حيث جدد التأكيد على الموقف الفلسطيني الرسمي الداعي لحل القضية الفلسطينية وفق قرارات الشرعية الدولية ومبدأ حل الدولتين لإنهاء الاحتلال، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]