زاهي حواس: لعنة الفراعنة "أكذوبة".. وما تم اكتشافه من الآثار أقل من الثلث

19-9-2017 | 06:08

زاهي حواس

 

عمر المهدي

قال الدكتور زاهي حواس ، وزير الآثار الأسبق، إنه لا يوجد شيء اسمه لعنة الفرعنة، مضيفا أنها شائعات وأكاذيب اخترعها ال مصر يون من باب الدعابة، وبعد ذلك صدقها الناس، كما أن الزئبق الأحمر يعد وهمًا، وليس هناك شيء يسمي بذلك.


أضاف حواس خلال لقائه مع برنامج "مساء دي إم سي" المذاع عبر قناة "دي إم سي" مع الإعلامية إيمان الحصري، أن مصر الحديثة مبنية على مصر القديمة، فالصعيد والمطرية وعين شمس عائمة على مقابر وآثار، مؤكدا أنه إذا تم الحفر سوف نجد آثارا في هذه الأماكن.

و أفاد حواس، بأن كل ما تم اكتشافه من الآثار في مصر لا يتعدى 30% من الآثار الموجودة.

و أشار إلى أن وزارة الآثار تضع خطة لاكتشاف أكبر عدد ممكن من المقابر الأثرية القديمة في جميع أنحاء الجمهورية، موضحا أن بعض الناس يكتشفون مقابر ويتجهون إليها مباشرة مما يعرضهم إلى اللدغ من هذه الحشرات، مشيرا إلى أن البعض يعتقد أن هذا بسبب لعنة الفراعنة، بينما كثير من الناس يعتقدون أن المومياء يوجد بها زئبق أحمر، وإذا حصل أحد علي هذا الزئبق سيتمكن من تحضير الجان.

وقال حواس، إن الدولة ال مصر ية القديمة كانت تعتمد على العدل والحق في الحكم، وأن جميع الحضارات كان يوجد بها تضحيات بشرية باستثناء مصر لا يحدث بها أي تضحيات بشرية، موضحا أن المرأة كانت كل شيء في حياة ال مصر ي القديم، ومن أهم الأشياء التي كانت تهتم بها المرأة ال مصر ية القديمة تربية الأطفال وتعليمهم جيدًا.

مادة إعلانية

[x]