الطيب وهنية يبحثان مخاطر تهويد القدس والمصالحة الفلسطينية

9-1-2012 | 13:17

 

محمد عبد الخالق

يستقبل الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب ، شيخ الأزهر، بمكتبه بمشيخة الأزهر صباح غدٍ الثلاثاء إسماعيل هنية ، القيادي بحركة حماس ورئيس الحكومة الفلسطينية الأسبق.


تأتي الزيارة الأولى من نوعها ل إسماعيل هنية في إطار جهود الأزهر الشريف لدعم القضية الفلسطينية والجهود المصرية والأزهرية لتحقيق المصالحة بين الفلسطينيين، وتوجيه الشكر من الجانب الفلسطيني للدكتور أحمد الطيب على مواقفه تجاه القضية الفلسطينية، وموقف الأزهر من تهويد القدس.

مادة إعلانية

[x]