حفظ التحقيقات في قضية "أحداث محمد محمود الثانية" وتقييدها ضد مجهول

12-9-2017 | 13:42

صورة أرشيفية

 

طلعت الصناديلي

أمر المستشار سمير حسن، المحامي العام لنيابات وسط القاهرة الكلية، حفظ التحقيقات في القضية المعروفة إعلاميًا بـ" أحداث محمد محمود الثانية "عقب تسلم تقارير الطب الشرعي، والأدلة الجنائية، والتي أثبتت عدم التوصل إلى الفاعل الأصلي، وقيدت القضية ضد مجهول.


وكانت المواجهات قد اشتدت بين المتظاهرين وقوات الأمن التي استخدمت قنابل الغاز المسيلة للدموع بغزارة، مما دفع المتظاهرين للرد عليهم بالحجارة وتكسير بعض عربات الأمن المركزي وإضرام النار في أحدهم.

فيما استمرت عمليات الكر والفر بين الجانبين خاصة بعد أن حاول بعض المتظاهرين إعادة الاعتصام بالميدان، مما حول ميدان التحرير والشوارع الجانبية المحيطة به إلى ساحة حرب بعدما استخدمت الشرطة الرصاص المطاطي، والخرطوش.

وبحسب ما أكدته وزارة الصحة، فقد أدت الأحداث إلى سقوط 40 شهيدًا وألفي مصاب، بينما أعلنت جبهة الدفاع عن متظاهري مصر أن العدد تجاوز 60 شهيدًا، أما مركز النديم قال إن العدد وصل إلى 90 شهيدًا.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]