• رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
  • رئيس التحرير: محمد إبراهيم الدسوقي
اخر الأخبار

بعد إنهاء الحراسة.. نقيب المعلمين يكشف مواعيد الانتخابات وإنجازات لجنة التسيير ويرد على تصريحات الوزير

9-9-2017 | 17:422757

بعد إنهاء الحراسة.. نقيب المعلمين يكشف مواعيد الانتخابات وإنجازات لجنة التسيير ويرد على تصريحات الوزير

محمد علي
9-9-2017 | 17:422757
9-9-2017 | 17:422757طباعة

خلف الزناتي

بعد دقائق معدودة من انتهاء أعمال الجمعية العمومية غير العادية التاريخية لنقابة المهن التعليمية، والتي عقدت اليوم السبت، بمقر النقابة العامة بالجزيرة، والتي أنهت الحراسة القضائية علي النقابة والتي فرضت في ابريل ٢٠١٤، انفردت "بوابة الأهرام" بحوار مع خلف الزناتي نقيب المعلمين ورئيس اتحاد المعلمين العرب.



وأكد الزناتي خلال حواره مع "بوابة الأهرام" أن الجمعية العمومية غير العادية التي عقدت اليوم تاريخىة وحدث غير عادى فى الانحياز الى صف المعلمين وتغليب المصلحة العامة فى الأخذ برأى الجمعية العمومية التى تمثل جميع معلمى مصر والامتثال لقراراتها.

- في البداية بعد التهنئة بنجاح الجمعية العمومية غير العادية وإنهاء الحراسة القضائية على النقابة، كيف تري هذا اليوم؟ وما هو شعورك؟
الجمعية العمومية غير العادية التي عقدت اليوم، تعد موقفًا تاريخيًا، وحدثًا غيرعادى فى الانحياز إلى صف المعلمين وتغليب المصلحة العامة فى الأخذ برأى الجمعية العمومية التى تمثل جميع معلمى مصر والامتثال لقراراتها.

والجميع شاهد عبر مختلف وسائل الإعلام تجمع أعضاء الجمعية العمومية لنقابة المعلمين من كل محافظات مصر يمثلون نحو٢ مليون معلم، وهم يوافقون بالإجماع علي جدول الأعمال، والذي يتضمن إنهاء الحراسة القضائية على النقابة والموافقة علي إجراء الانتخابات، طبقا للمواعيد القانونية تحت إشراف قضائى، وكذلك تفويض لجان تسيير الأعمال بالنقابة العامة والنقابات الفرعية بإدارة شئون الأعضاء لحين إجراء الانتخابات.

والجمعية العمومية شهدت إقبالًا منقطع النظير، حيث شارك أكثر من ١٥٠٠ عضو من إجمالي أعضاء الجمعية العمومية البالغ عددهم ١٦٤٣ يمثلون ٥٣ نقابة فرعية بنسبة حضور تصل إلي أكثر من ٩٠٪، وهذا يوم مشهود في تاريخ النقابة حيث لم يسبق هذه المشاركة الكبيرة في أي جمعية عمومية.

- وماذا يمثل إنهاء الحراسة القضائية لكم وللمعلمين؟
هناك فرحة عارمة في جميع صفوف المعلمين بعد إنهاء الحراسة القضائية، حيث عاد الشى لأصله، وأصبح المعلمون يدبرون شئون نقابتهم في كل المستويات، بداية من اللجان النقابية ثم النقابات الفرعية ثم النقابة العامة، تمهيدا لإجراء الانتخابات في مواعيدها القانونية.

والدعوة إلى جمعية عمومية غير عادية، بناءً على المادة رقم 738 من القانون المدني، والمادة رقم 42 من القانون رقم 79 لسنة 1969 ولائحته التنفيذية، وذلك لدراسة رفع الحراسة القضائية على نقابة المهن التعليمية، ودراسة إجراء الانتخابات النقابية بجميع مستوياتها المختلفة بحكم القانون "لجان نقابية، نقابة فرعية، نقابة عامة"، وذلك في مواعيدها القانونية، وأن تكون تحت الإشراف القضائي الكامل.

ونقابة المهن التعليمية تعد أكبر نقابة على مستوى الشرق الأوسط، حيث يقارب عدد أعضائها من 2 مليون معلم ما بين أعضاء فى الخدمة وعلى المعاش، ويتبعها 53 نقابة فرعية و315 لجنة نقابية منتشرة داخل محافظات ومراكز الجمهورية يقومون على خدمة المعلمون وتبنى قضاياهاهم.

- ومتي سيتم إجراء الانتخابات؟

سيتم إجراء الانتخابات في المواعيد القانونية التي نص عليها قانون النقابة رقم٧٩ لسنة ١٩٦٩، حيث سيتم إجراؤها علي مستوي اللجان النقابية في شهر فبراير، وهل مستوي النقابات الفرعية في شهر مارس، وعلي مستوي النقابة العامة في شهر أبريل.

- بعد مضي الثلاث سنوات الماضية كنت علي رأس لجنة تسيير الأعمال ماذا حققت اللجنة خلال تلك الفترة؟

اللجنة استطاعت تحقيق العديد من الإنجازات خلال تلك الفترة، وعلي رأسها في مجال المعاشات حيث نصرف نحو ٩٦ مليون جنيه كل ٣ شهور، وحين استلمنا النقابة في ٢٦ يونيو ٢٠١٤، لم يكن في صندوق النقابة سوي ٢٥ مليونًا، وكانت الدفعة المستحقة تبلغ ٨٦ مليون جنيه مما يعني وجود عجز بقيمة ٦١ مليون جنيه، وذلك بسبب قيام المجالس السابقة  بفك ودائع للنقابة كانت تابع قيمتها نحو مليار جنيه كانت تدير فؤائد للنقابة تساعد في صرف المعاشات.

وحتي الدفعة المسددة بلغت إجمالي المبلغ التي تم صرفها في بند المعاشات خلال الثلاث سنوات الماضية نحو مليار و٢٠٠ مليون جنيه.

- وكيف تم حل العجز في توفير المبالغ المخصصة للمعاشات؟

بحكم الخبرة الطويلة لأعضاء لجنة تسيير الأعمال بالنقابة، وكذلك من خلال تحصيل مستحقات النقابة لدي وزارة التربية والتعليم والمديريات وهيئة الأبنية التعليمية.

- وما هي إنجازات اللجنة الأخرى؟

حققنا العديد من الإنجازات الأخري ففي صندوق الزمالة، والذي ظلت القيمة المستحقة ثابتة نحو ١٢ عاما تم زيادتها في يناير ٢٠١٧ من ١٥ ألف جنيه إلى ١٧ ألف جنيه وهناك زيادة أخري في يناير المقبل لتصل إلي ٢٠ ألف جنيه، وسيتم العمل علي زيادتها بشكل سنوي، وبالنسبة للقرض الحسن تم رفع قيمته من ٥ آلاف جنيه إلى ١٠ آلاف جنيه مقسمة علي ٦٠ شهرا بدون فوائد.

وفي مجال قانون التعليم تمت المشاركة في التعديلات وقامت النقابة بعمل جدول للأجور وسيتم تطبيقه علي عدة سنوات، كما وعد وزير التربية والتعليم وتم الأخذ به وسيصل بمرتب المعلم خبير إلى ١٠ آلاف جنيه.

كما عدلنا قانون النقابة رقم٧٩ لسنة ١٩٦٩ ليتواكب مع المتغيرات الحالي ويناسب روح العصر، وتم عرض التعديل علي المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء ووعد بإرساله لمجلس النواب، وأن يكون أولوية في الأجندة التشريعية تمهيداً لإقراره وبدء العمل به. كما تم تحرير مستشفي المعلمين من الشركة المغتصبة وكان لنا لديها ٣٠ مليون جنيه وحاليا هناك شركة تدير المستشفي  تحت إشراف النقابة.

والإنجازات لم تتوقف عند هذا الحد بل تم تجديد مصايف رأس البر، وسيتم تجديد مصايف المعلمين بالإسكندرية ومصايف المعلمين كلها بمبالغ رمزية هذا العام فضلا عن تطوير الأندية. كما عملنا علي تطوير قدرات المعلمين، وتم تدريب نحو ١٦ ألف معلم في أغلب محافظات الجمهورية من خلال برنامجي معلم أفضل ومعلم محترف بالتعاون من أكبر الأكاديميات في هذا المجال.

- وكيف تري لقاء الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني بأعضاء الجمعية العمومية؟

بعد انتهاء أعمال الجمعية العمومية غير العادية شرفت النقابة باستضافة الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني والذي حرص علي الحضور لمقر النقابة ولقاء المعلمين، وذلك لأول مرة منذ توليه المنصب، وتكلم الوزير مع ممثلي المعلمين وجها لوجه دون وسيط وشرح باستفاضة عن جميع مشاكل المعلمين، وكذلك الأجور والرسوب الوظيفي وخطة الوزارة المستقبلية لإصلاح احوال التعليم والمعلمين، وأهم التحديات التي تواجه العمل بالوزارة.

- ولكن منذ أيام قليلة كانت هناك تصريحات لوزير التربية والتعليم مسيئة للمعلمين ما هو موقفكم؟

أولا: أكدت النقابة العامة للمهن التعليمية أنها لا تقبل المساس بكرامة المعلمين، وأن كرامة المعلم خط أحمر، وعلى أهمية وقيمة المعلم وأنه حجر الزاوية والركن الأساسي للعملية التعليمية، ولا تطوير دون معلم يتمتع بالكفاءة والقدرة الفعلية على إدارة المؤسسة التعليمية بما يضمن تحقيق نواتج التعلم المرجوة بما يتلائم مع تطلعاتنا لمستوى تعليمي راق يتوافق مع طموحاتنا ويحقق نقلة نوعية في المجتمع المصري، لأنه لا تغيير حقيقي بدون تعليم جيد.

والنقابة العامة للمهن التعليمية أعربت عن ثقتها في شخص الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، ومدى احترامه للمعلمين وقيمتهم.

وفيما يتعلق بالتصريحات الأخيرة المنسوبة لوزير التعليم والتي تتضمن بعض العبارات التي يفهم منها أن بها اساءات للمعلمين، فإن النقابة تؤكد أن عهدها بالوزير الحالي منذ توليه المسئولية أنه دائم الوقوف بجانب المعلمين، وأنه من أكثر المساندين لقضايا المعلمين والنقابة، وقد خاض الوزير الحالي ومازال يخوض مع النقابة معركة ضخمة من أجل تحسين أجور المعلمين وتطبيق جدول الأجور المقترح من قبل النقابة.

كما يقود الدكتور طارق شوق معركة تغيير حقيقية في ديوان عام الوزارة والمديريات التعليمية، وأن مشروع إعادة هيكلة الوزارة وقطاعاتها يواجه تحديات ضخمة؛ بسبب تهديده لمصالح بعض القيادات الذين ظنوا في وقت من الأوقات أنهم تحولوا إلى مراكز قوى، وبعض هؤلاء يحاول الوقيعة بين الوزير والمعلمين والنقابة، ويسعون إلى إحداث حالة من البلبلة باقتناص بعد الكلمات واجتزائها عن سياقها وإظهارها في شكل سيء لتحقيق ما يسعون إليه.

وما تحقق للمعلمين منذ قدوم طارق شوقي كثير، حيث تم حل أزمة المعلمين المغتربين، وتشكيل لجنة لحل مشكلات مسابقة الثلاثين ألف معلم، واتخاذ الوزارة لعدد من الإجراءات لحل مشكلات الرسوب الوظيفي لنصف مليون معلم، بالإضافة إلى التدريبات التي يتلقاها المعلمون وعلى رأسها مشروع " المعلمون أولا"، وكذلك مساعي الوزارة لحل مشكلات التحويلات بين المدارس، ومشكلات المسمى الوظيفي، بالاضافة إلى مشروع إعادة هيكلة الأكاديمية المهنية للمعلمين من أجل تنفيذ تدريبات حقيقية للمعلمين.

وتصريحات الدكتور طارق شوقي التي تم نشرها مجتزاة من مضمونها، أريد بها إحداث فتنة وبلبلة.

وأنا قابلت الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم منتصف شهر أغسطس عقب لقاءنا مع المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء وجلست معه أكثر من ساعة  واطلعت علي تفكيره وآماله وطموحاته ونظراته المستقبلية، ومن غير المعقول أن يكون ما نقل هو حقيقة موقفه من المعلمين الذي يوجد دائما أنها حجر الأساس في إصلاح العملية التعليمية وأهم عناصر من عناصر النجاح وتطبيق رويته في إصلاح أحوال التعليم.

ونحن نعلن دعمنا الوزير بعد نشر التصريحات بساعات، وهذا لن يأتي من فراغ ولكن لأن لديه طموحات وآمال ونحن وراءه لتحقيقها وهو يخوض معركة قوية للإصلاح ويحارب من أصحاب المصالح والمستفيدين.

- وما هي خطة العمل في الفترة المقبلة؟

سنعمل علي إعداد النقابة لإجراء الانتخابات في مواعيدها القانونية، وكذلك العمل علي تحسين أجور المعلمين، والتي يعلمها الجميع وحل مشاكل الرسوب الوظيفي وتأخر مكافأة الامتحانات في بعض المديريات وتغيير قانون النقابة.

بعد إنهاء الحراسة.. نقيب المعلمين يكشف مواعيد الانتخابات وإنجازات لجنة التسيير ويرد على تصريحات الوزير