البرلمان الأوروبي يستبعد استكمال "بريكست" قبل ديسمبر المقبل

7-9-2017 | 15:00

أنطونيو تاجاني

 

أ ش أ

استبعد رئيس البرلمان الأوروبي أنطونيو تاجاني ، اكتمال الجولة الأولى لمفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي " بريكست "، حتى وقت احتفال رأس السنة الميلادية "الكريسماس"، الذي يبدأ في 25 ديسمبر المقبل.


وقال تاجاني - في تصريح نقلته نقلت صحيفة "الإندبندت" البريطانية على موقعها الإلكتروني، إنه ينصح أعضاء البرلمان الأوروبي بتأجيل قرارهم بشأن مدى التقدم الذي يمكن تحقيقه، وهل هو كافِ في مباحثات " بريكست " حتى شهر ديسمبر المقبل، وذلك وسط مخاوف من إساءة اتخاذ قرارات حول المسائل الرئيسية مثل حقوق المواطنين، وما يسمى بقانون انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي في مثل هذا الوقت.

وأضافت الصحيفة، أن بريطانيا تسعى للانتقال إلى المرحلة الثانية من محادثات " بريكست "، والتي ستغطي مجال التجارة، إلا أن رئيس المجلس الأوروبي السابق، هيرمان فان رومبوي، أعرب عن قلقه، قائلًا: إن فرصة متابعة المحادثات في الشهر المقبل تكاد تكون معدومة.

وأوضحت الصحيفة البريطانية، أن المجلس الأوروبي كان من المتوقع أن يعلن قرارًا رسميًا حول مفاوضات " بريكست " في قمة ستعقد في شهر أكتوبر المقبل.

ومن المنتظر أن يعلن الاتحاد الأوروبي أوراق موقف مسربة اليوم الخميس، حسب ما ذكرت الصحيفة، تتضمن توجه المفوضية الأوروبية حول مجموعة من المسائل الرئيسية بما فيها أزمة الحدود الأيرلندية.

وكان تاجاني، قد ذكر في حوار سابق مع صحيفة "بوليتيكو" الإيطالية، أن أولوياته الثلاث النهائية هي: حقوق مواطني الاتحاد الأوروبي المقيمين في بريطانيا ، وما يستحقه الاتحاد الأوروبي من سداد التزامات مالية، مقابل خروج بريطانيا من الاتحاد، وأزمة الحدود الأيرلندية.

وأكد رئيس البرلمان الأوروبي ، أنه بدون التوصل لاتفاق حول هذه النقاط الثلاث، فلا يمكن التحدث عن أي أمور مستقبلية، مضيفًا أن بريطانيا تحاول أن تستغل الوقت قبل انعقاد مؤتمر حزب المحافظين في شهر أكتوبر المقبل، إلا أنه حذر من أن مفاوضات " بريكست " لا يمكن أن تؤجل لوقت طويل.

وأشار تاجاني، إلى أن البريطانيين هم من سيتأثرون سلبًا إذا تم تمديد المهلة النهائية لعقد محادثات " بريكست ".

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]