آخر الأخبار

رئيس "الفتوى" بالإفتاء: من يجد ذهبًا أو كنزًا في أرضه فهو رزقه و"نصير": حق الدولة لأنه يعتبرمالاً حرامًا

6-9-2017 | 22:05

الشيخ عبد الحميد الأطرش

 

هايدي أيمن

قال الشيخ عبد الحميد الأطرش، رئيس لجنة الفتوى الأسبق بدار الإفتاء، إنه لا يجوز لمن يجد آثارًا في أرضه أن يأخذها، مؤكدًا أن هيئة الآثار مسؤلة عن التنقيب وليس لأحد حق أن يبحث عن الآثار ويأخذها حتى لو كانت الأرض ملكًا له.


و أضاف الأطرش خلال مداخلته الهاتفية ببرنامج "آخر النهار" على قناة النهار، أنه في حالة وجود ذهب أو كنز في الأرض فهي حق ورزق من الله لمالك الأرض ويجب عليه إخراج الزكاة عن هذا المال، وهذا طبقًا ووفقًا لما ذكر في حديث أبو هريرة عن هذا الأمر.

وأفاد الأطرش، بأن هناك بعض الدجالين يوهمون الناس بالتنقيب عن الآثار ويستغلون الناس بهذا الأمر، ويذهب الناس هنا وهناك بحثًا عن الآثار ولا يجدون آثارًا .

وعلقت الدكتورة آمنة نصير، أستاذة العقيدة والفلسفة بجامعة الأزهر، ردًا على ما قاله الشيخ في المداخلة الهاتفية، بأنها لا توافق الشيخ في رأيه مع احترامها الكبير للشيخ، فالذهب والكنز يعتبر كل منهما آثارًا ملكًا للدولة، موضحًة أنه على من يجد كنزًا أو ذهبًا، فلابد أن يسلمه للدولة، لأنه يعتبرمالاً حرامًا.

وأفادت آمنة، بأن الذهب عملة تاريخية وجزء من حضارة البلد، ولابد أن يسلم للدولة.

 

الأكثر قراءة