ميركل: لا أخشى الهجرة واللجوء وأعتبرهما واجبًا كبيرًا

3-9-2017 | 21:41

ميركل

 

الألمانية

 قالت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل ، زعيمة الحزب الديمقراطي المسيحي، إنها لا تنتهج الانتقائية في سياستها.

وخلال المناظرة الوحيدة أمام مارتن شولتس، زعيم زعيم الحزب الاشتراكي الديمقراطي، ومنافسها على منصب المستشار، قالت ميركل ، مساء اليوم، الأحد، في ردها على سؤال، حول تبنيها آراء متباينة في مواضيع، مثل الهجرة أو فضيحة الديزل، إن التحديات دائما ما تختلف " وكل إنسان يتغير في مسار حياته".

وقالت ميركل ، إنها لا تعتبر أن العولمة تهديد، مضيفة، أن بلادها لا تستطيع أن تنأى بنفسها عن الصراعات في سوريا أو العراق وإفريقيا، غير أنه لا يمكن لكل الناس أن يأتوا إلى ألمانيا، ولفتت، إلى أن الحكومة الألمانية ستنشغل ببحث هذا الأمر خلال السنوات الأربع المقبلة.


ورفضت ميركل الافتراض القائل، إنها فرغت جزءا كبيرا من الساحة التي يشغلها تيار الوسط في السياسة.

وفي ردها على سؤال، حول ما إذا كانت تشعر بأن الهجرة القادمة من إفريقيا وآسيا، تمثل تهديدا للمجتمع الألماني، قالت ميركل "لا، أنا أشعر بها كتهديد، لكني أشعر بها بأنها واجب كبير جدا جدا".

وتابعت، أن الألمان ظلوا على مدار فترة طويلة ينعمون بمميزات العولمة، منها على سبيل المثال، التطور الاقتصادي، وقالت، إنه لا يمكن الآن الابتعاد عن "حقيقة أن إفريقيا بها الآن عوز مرير وفقر".

في الوقت نفسه، قالت ميركل ، إن هذا لا يعني أن يأتي كل الناس إلى ألمانيا، ونوهت، إلى أن مكافحة أسباب اللجوء ، ستلعب دورا محوريا في السياسة الألمانية، خلال السنوات الأربعة المقبلة.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]