أسباب إنشاء الأكاديمية الوطنية لتأهيل وتدريب الشباب في مصر| فيديو

29-8-2017 | 00:27

الدكتور مروان يونس، المستشار السياسي لائتلاف دعم مصر البرلماني

 

بوابة الأهرام

قال الدكتور مروان يونس، المستشار السياسي لائتلاف دعم مصر البرلماني، اليوم الإثنين، إن قرار الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، بإنشاء الأكاديمية الوطنية لتأهيل وتدريب الشباب، جاء بعد المطالب المتعددة خلال مؤتمرات الشباب الأخيرة، إلى احتياجهم للخبرات المناسبة، حتى يستطيع تولي مقاليد القيادة أو الدخول في عمليات إدارة الدولة أو مراقبة العمل في الدولة كعضو مجلس محلي أو برلماني، مشيراً إلى أن تلك الأكاديمية، ستكون أهدافها رد فعل لما تم الاتفاق عليه، وخرج من توصيات عديدة خلال الآونة الأخيرة.

وأضاف يونس، خلال مداخلة له عبر برنامج "ساعة من مصر" على شاشة "الغد"، تقديم محمد المغربي، أن الشباب المصري يمثل نحو 50%، من حجم الأصوات الانتخابية في مصر، من دون سن الـ 35 عاماً، وهو ما يتطلب بذل الجهود، حتي يستطيع الوصول لأحلامه التي يتحدث عنها عبر وسائل الإعلام، ومواقع التواصل الاجتماعي.

وأوضح، أن تلك الأكاديمية تتطلب وجود قيادة قوية حقيقية عبر مكتب تنفيذي، يضع أفرع العمل التي ستسير فيها تلك الأكاديمية، لافتاً إلى أن هذا المشروع، يتطلب وضع خطة كبيرة وعاجلة لتطوير التعليم، لافتاً، إلى أنه في الخارج يوجد نموذجين، الأول، أحزاب سياسية بحتة، أو أحزاب أيديولوجية تشترك في أكاديميات مشابهة.


أسباب إنشاء الأكاديمية الوطنية لتأهيل وتدريب الشباب في مصر