أحمـد البرى يكتب: نصب تذكارى لضحايا الطائرة الروسية

27-8-2017 | 12:07

 

من المؤشرات الواضحة على قرب عودة العلاقات المصرية ـ الروسية إلى طبيعتها، والسياح الروس إلى مصر، ذلك النصب التذكارى الذى سيقام لضحايا طائرة الركاب الروسية التى تحطمت فى سيناء منذ عامين، وتضاربت التحليلات بشأن أسباب الحادث.

فقد أعلنت الحكومة الروسية، أنه سيتم بناء نصب تذكارى "حديقة الذكرى" للذين قتلوا فى تحطم طائرة الركاب، فى شبه جزيرة سيناء فى عام 2015، فى مدينة فسيفولوجسك التابعة لمقاطعة لينينجراد الروسية، وأوضحت وكالة الأنباء الروسية "نوفستى" أن إدارة منطقة فسيفولوجسك أعلنت أنها تبحث عن مقاول لبناء النصب التذكارى، حيث يعد الحد الأقصى لسعر العقد هو 21.77 مليون روبل، وسيكون العمل الممول على حساب ميزانية المنطقة ومنطقة لينينجراد.

وكان رئيس لجنة التحقيق فى الحادث قد نفى وقوع انفجار على متن الطائرة المنكوبة، إلا أن أعضاء اللجنة لا يستبعدون وقوع عمل إرهابى وأن فرضية العمل الإرهابى مازالت قائمة لديهم.

إن الحوادث أيا كان نوعها واردة فى أى مكان بالعالم، ويحدث ذلك باستمرار، والمهم فى النهاية إقامة جسور من التفاهم المشترك بين الدول للوصول إلى حلول تكفل تدارك الأسباب التى تؤدى إلى الحوادث، واتخاذ الاحتياطات اللازمة، ووضع الأمور فى نصابها الصحيح، وهذه هى الأسس التى عادت بها العلاقات المصرية ـ الإيطالية إلى ما كانت عليه قبل مقتل ريجينى.
 

مادة إعلانية

[x]