"التنمية الاقتصادية" يطالب بضم "الاستثمار التنموي" إلى جهاز المشروعات الصغيرة

16-8-2017 | 15:03

صورة أرشيفية

 

محمود عبدالله

طالب اتحاد جمعيات التنمية الاقتصادية، بضم صندوق الاستثمار التنموي، إلى جهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وذلك لتوحيد الجهة المسئولة عن تمويل وتدريب المشروعات الصغيرة، لاسيما أن تعدد الجهات المسئولة عن هذه المشروعات، يعوق تقدمها ويرسخ لمبدأ الروتين.

وكانت سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، وقعت اتفاقًا مع البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة في مصر، لإنشاء أول صندوق استثماري تنموي في مصر برأسمال يبلغ 50 مليون دولار، لإنشاء حضانة لريادة الأعمال، لدعم المستثمر الصغير والشركات الناشئة.

وقال فؤاد ثابت، رئيس اتحاد جمعيات التنمية الاقتصادية، إن الاتحاد سيتقدم بطلب إلى لجنة المشروعات المتوسطة والصغيرة بمجلس النواب، من أجل التقدم بطلب إحاطة إلى سحر نصر، وزيرة الاستثمار، لضم هذا الصندوق إلى جهاز المشروعات الصغيرة.

وأضاف في تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام"، أن الهدف من ضم الصندوق، هو وجود جهة واحدة فقط مسئولة عن هذه المشروعات، للتمويل والتوجيه والتدريب، مؤكدًا أن عدم ضم الصندوق، يعد مضيعة للجهود التي تسعى الحكومة إلى توحيدها.

أوضح أن إلغاء الصندوق الاجتماعي وإنشاء جهاز المشروعات الصغيرة، كان بهدف تنفيذ الإستراتيجية الطموحة لوزارة الصناعة، مؤكدًا أن الجهاز هو الجهة التي تم الاتفاق عليها، لتضم جميع المنح والقروض الميسرة، حتى يحقق الانطلاقة المرجوة للمشروعات الصغيرة.

وأشار"ثابت" إلى أنه، ليس من المعقول تكرار المبادرات التي استفاد منها قلة ولم يستفد منها جموع الشباب.