"حماية المنافسة" يُحقق مع شركات حكومية بسبب احتكار عدادات الكهرباء

14-8-2017 | 16:13

عداد الكهرباء

 

ولاء مرسى

قرَّر مجلس إدارة جهاز حماية المنافسة ، منح 6 شركات لتوزيع الكهرباء ، مهلة ثلاثين يومًا لتوفيق أوضاعها، وإزالة مخالفة إلزام المواطن بشراء العداد الكهربائي منها مقابل حصوله على خدمة التيار الكهربائى.

وكان بعض المواطنين قدموا بلاغًا للجهاز ضد شركة شمال الدلتا لتوزيع الكهرباء ، يتضررون فيه من قيام الشركة ب احتكار بيع عدادات الكهرباء وذلك بضعف الثمن الأصلى.

وبسؤال شركات توزيع الكهرباء التسع، وفي ضوء المعلومات التي توصَّل إليها فريق عمل الجهاز بالتواصل مع جهاز تنظيم مرفق الكهرباء ، والتي تفيد بعدم وجود أي إلزام قانوني ينص على ضرورة حصول المستهلكين على العدادات من شركات التوزيع.

وأكد الجهاز أن تلك المخالفة تحمل المواطن تكلفة ما كان له أن يتحملها إذا ما توافرت المنافسة الحرة، حيث ثبت للجهاز تتمتع بوضع مسيطر في سوق توزيع الكهرباء استغلته الشركات.

كما توصل الجهاز خلال فحصه للقضية في الواقع العمليإلى تحميل المشترك ثمن العداد فعليًّا في بعض شركات توزيع الكهرباء ،وذلك يخالف مادة 10/3 (فقرة 3) و(فقرة 4) من كود توزيع الكهرباء الصادرعن جهاز تنظيم مرفق الكهرباء وما تنص عليها من أن العداد يعد ملكًا لشركات التوزيع، وموجود في حيازة المستهلك على سبيل الأمانة، وهو الأمر الذي يجهله العامة.

كما قرر الجهاز أيضا نشر إعلان في جريدة واسعة الانتشارتفيد بوقف ممارسات شركات التوزيع السابقة والسماح للمشتركين بتركيب عداد من خارج الشركة وفقًا للمواصفات التي تحددها شركات التوزيع له، على أن تتم معايرة العدادعلى نفقة المستهلك ضمانًا لسلامته وملائمته، وكذلك الإعلان عن ذات الأمر في مكان ظاهر وبخط واضح داخل شركات التوزيع لإعلام المشتركين بالخيارات المقدمة أمامهم في تركيب العدادات مع توضيح الإجراءات الواجب إتباعها وأماكن المعايرة المعتمدة من الشركة.

مادة إعلانية

[x]