وزيرة الهجرة: الاهتمام بالجيلين الثاني والثالث يحمي الأمن القومي‎ ‎| صور

13-8-2017 | 11:00

وزيرة الهجرة في لقاء ويل سبرنج

 

محمد خيرالله

شهدت السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج ، حفلا رياضيا لأبناء المصريين بالخارج ضمن معسكر ‏ثقافي رياضي تنظمه مؤسسة « ويل سبرينج» في إحدى المدارس الخاصة بالتجمع الخامس، التي تهدف إلى الاهتمام بالأطفال ‏وإعدادهم بدنيا وفكريا وإعداد جيل مرتبط بوطنه‎ .‎


جاء حضور الوزيرة في إطار جهود الوزارة للتواصل مع أبناء الجاليات المصرية، وتلبية لدعوتهم، حيث تضم المدرسة العديد من ‏أبناء العائلات المصرية في الخارج سواء في دول عربية أو في الولايات المتحدة، وللاتفاق على الإعداد لمنتديات للأطفال المصريين ‏بالخارج بعد نجاح منتديات الشباب‎ .‎

حيث طالبت الأسر المصرية دعم وزارة الهجرة في تصحيح المفاهيم المغلوطة التي يتم بثها لأبنائهم في الخارج وما يواجهونه من ‏مواد تعليمية أو ثقافية في دول المهجر تؤثر على أبنائهم‎.‎

بدأت فعاليات اليوم بالسلام الجمهوري، واستعراض لأهم الأنشطة مثل تنمية الجوانب القيادية، والخدمات المجتمعية مثل الاهتمام ‏بالأيتام، ومساعدة أطفال سرطان الأطفال بمستشفى 57، والمساهمة مع بنك الطعام وبنك الكساء وغيرهما‎.‎

وفي كلمتها، أوضحت السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج ، أن فرصة ربط ابناء المصرييين ‏المغتربين بوطنهم من خلال أنشطة خلال إجازة الأسرة هو أمر حتمي لزيادة الانتماء، واستعرضت جهود الوزارة للاهتمام ‏ب المصريين بالخارج ، والاهتمام بالشخصية المصرية وبالأخص أبناء الجيلين الثاني والثالث، وتنظيم فعاليات للأبناء لتصحيح أي ‏أفكار مغلوطة يتلقونها في الخارج‎.‎

مضيفة أننا لسنا ضد الهجرة الآمنة، مع الحفاظ على هوية المهاجرين واحترام البلد المضيف، كما أثنت على دور منظمات المجتمع ‏المدني واهتمامها بالتوعية والمشاركة المجتمعية، وتابعت مكرم أن الثقافة المصرية تقوم على القيم والمبادئ، مضيفة أنها تفخر ‏بتعاون الدولة مع مؤسسات ومنظمات المجتمع المدني لصالح المصريين في الخارج والاهتمام بأبناء المهاجرين‎.‎

وأشارت مكرم إلى دور الوزارة في التعاون مع الأزهر الشريف وفتح سبل التواصل بين الأزهر وأبنائنا في الخارج، وعمل منتديات ‏للنقاش حول التطرف وتلقي الفتاوى والرد عليها، كما أوضحت الوزيرة أهمية بناء الثقة بين المصريين في الخارج والوطن الأم‎.‎

وأضافت «مكرم»، أن عقد "ويل سبرنج" لمعسكرات صيفية في الصعيد يساعد بشكل كبير في رفع الوعي في المحافظات الأكثر ‏تصديرا للهجرة، وهو ما يساعد على تحقيق رؤية وإستراتيجية الوزارة‎.‎

وفي النهاية أشارت الوزيرة إلى أن الهدف من التعاون مع المؤسسة يهدف لخدمة الوطن، وتصحيح المفاهيم لدى الشباب والأطفال ‏المقيمين بالخارج خاصة لصد ما يتعرضون أحيانا له من بث مفاهيم غريبة عن تقاليدنا وقيمنا، ويوسع من دائرة المنتديات التي ‏نظمتها الوزارة للشباب لاستهداف فئة جديدة من الأطفال يكونون على صلة دائمة بالوطن‎ .‎

وزيرة الهجرة في لقاء ويل سبرنج


وزيرة الهجرة في لقاء ويل سبرنج

مادة إعلانية

[x]