الطب الشرعي ينتهي من تشريح 19 جثة وتحليل الحامض النووي لـ 19 آخرى مجهولة من ضحايا قطاري الإسكندرية

11-8-2017 | 21:52

رجال الاسعاف ينقلون ضحايا قطاري الإسكندرية

 

فاطمة الدسوقي

أكد مصدر مسئول ب الطب الشرعي ، أن فريقا من الأطباء الشرعيين ضم 5 من كبار الأطباء في مجال التشريح، انتقل إلي مشارح 4 مستشفيات بالإسكندرية، لتشريح جثث المتوفين البالغ عددهم 36 متوفيا حيث تم التعرف علي 19 جثة، بينما توجد داخل المستشفيات 19 لم يتم التعرف عليها.


وأوضح أن تشريح الجثث كشف عن تعرض المتوفين للاصطدام بأجسام صلبة، وهي عبارة عن مقاعد القطار بالإضافة، إلي ارتطام أجسادهم بحوائط وأرضية القطار، عقب انقلابه مما تسبب في إحداث تهتكات تركزت في الرأس والبطن والصدر وأودت بحياتهم.

وأضاف أن الجثث التي لم يتم التعرف عليها وتحديد هويتها لخلو متعلقات الضحية، بما يحدد شخصيته وكذلك الجثث التي ضاعت ملامحها من جراء الحادث ويصعب علي ذويهم التعرف عليهم، فسوف يتم إجراء تحاليل الحامض النووي لهم والاحتفاظ بالعينات التي تم أخذها من الضحايا في ثلاجات المستشفيات لمطابقتها مع عينات الأهالي الذين فقدوا ذويهم في الحادث الأليم وعجزوا عن التعرف عليهم.

مادة إعلانية

[x]