تعرف على إصابات "لعبة الملوك والأمراء"

3-8-2017 | 04:51

شارابوفا

 

عبد الرحمن بدوي

لعبة كرة المضرب أو التنس، هي من الألعاب الرياضية التي ازداد جمهورها في العالم في العقود الأخيرة، وتعتبر ثاني أكثر الرياضات شعبيّة في العالم بعد كرة القدم، وقد كانت تُدعى "لعبة الملوك والأمراء"، ويمارسها حاليًا نحو 300 مليون شخص حول العالم، هذا بالإضافة إلى ممارسة بقية أنواع الرياضات التي تستخدم المضرب أو التي تزداد خاصة في موسم الصيف.


وحول الإصابات التي ترتبط بهذه الرياضة يقول خبير الجراحة الإيطالي الدكتور حسن زمرلي المسئول عن عيادة الطب الرياضي بمدينة ايمولا في إيطاليا، إن الإصابات الرياضية في كرة المضرب من الممكن أن تصيب كافة أنحاء الجهاز الحركي :الكتف والكوع والرسغ واليد، والورك والركبة والكاحل والقدم والعمود الفقري.

بروفيسور حسن زمرلي

في البداية يؤكد البروفيسور حسن زمرلي إن التدريب المنتظم يساهم لتحسين وظائف القلب، وعضلات البطن وأسفل الظهر وهي العضلات التي لا تساعد فقط على حفظ التوازن عند الجري وإنما تزيد ضربات الكرة من القوة والضغط على الساقين والجزء العلوي من الجسم، كما أن ممارسة لعبة التنس تشحذ الذهن والجسم و تساعد على نشاط المخ وشبابه.

ويوضح المسئول عن عيادة الطب الرياضي بمدينة ايمولا أن إصابات الكتف هي الأبرز لدى ممارسي هذه اللعبة، حيث أن مفصل الكتف يمتلك مجال حركة أكبر من أي مفصل آخر في الجسم مما يجعله الاكثر عرضة للإصابة، بعد التهاب الكوع، في كل من اللاعبين الهواة والمحترفين. تحدث معظم حالات ألم الكتف بسبب  إرهاق أو التواء المفصل.

أما أهم الإصابات فهي، "التهاب أو تمزق الأوتار .. ارتخاء الأربطة و الغلاف الأمامي لمفصل الكتف".

ويسرد زمرلي تفاصيل هذه الأصابات وكيفية علاج على النحو التالي:

صورة تعبيرية


- إصابات الكوع
أهمهم الاصابة المعروفة باسم مرفق التنس، والتي يمكن أن تترافق مع أعراض أخرى (مؤلمة)، مثل التهاب الأوتار الكفة، ومتلازمة النفق الرسغي (اليد)، ومتلازمة دي كيرفان، وعلاجها يكون بوقف النشاط، العلاج بالتبريد والعلاج الفيزيائي واستعمال المراهم والادوية لمعالجة الالتهاب، و حقن الكورتيزون.

وفي الآونة الأخيرة، يتم معالجة مرفق التنس بالـ PRP (الصفائح الدموية تركيز)، بينما في أقل من ١٠٪ من المرضى نلجأ للعملية الجراحية التي من الممكن أن تكون بواسطة الجراحة المفتوحة التقليدية أو بالمنظار "

- اليد و الرسغ
الرسغ واليد متعرضتان لكثير من الإصابات من التهاب للاوتار و الضغط على الاعصاب و الشريان الزندي ، و الرضوض و الكسور، و لكن ما هو مرتبط بالتنس نجد إصابات الغضروف الليفي الثلاثي هو يسبب الكثير من الأوجاع و بحاجة إلى عملية جراحية ممكن أن تجري بالمنظار، وعدم علاجه يؤدي على المدي الطويل إلى انزلاق بين عضمتي الرسغ.

كسر في العظمة الشصي الشكل hook of hamate bone
والسبب في هذا الكسر، قوة الصدمة التي تنتقل من المضرب: تشخيص هذه الحالة في كثير من الأحيان ليست فورية، لأن في التصوير الشعاعي العادي قد يكون من الصعب تفسيره. ولكن بمجرد الشك، بجب اجراء تجميد لمدة 4-6 أسابيع، وإذا لزم الأمر، ممكن ان يكون بحاجة لعملية جراحية.

تمزق العضلات في الأطراف السفلية
إصابات الأطراف السفلية سببها الخضوع للإجهاد المستمر. في هذه الحالة، قد تكون العوارض طبيعة حادة أو مزمنة، وخاصة في حالات اللياقة البدنية غير كاملة أو التعب، وهي تتراوح بين التقلصات والتمزق وتتطلب فترة من الراحة بالإضافة إلى العلاج الفيزيائيي، و من بينها إصابة نادرة متعلقة أساسا بلعبة التنس، وهي ساق التنس tennis-leg وهي تمزق جزئي للرأس الوسطي(انسي) للعضلة التوأمية الساقية عند التقاطع مع الوتر.

ويوضح البروفيسور زمرلي أن الأشخاص الأكثر تضررا هم لاعبي التنس بين 30 و50 عاما والذين لم يتابعوا الإعداد المناسب في صالة الألعاب الرياضية.

أما الوتر العقبي أو وتر أخيل فقد يتعرض للقطع والتمزق والالتهاب، تحدث إصابة وتر اخيل العقبي عادة بسبب الانثناء او الحركات الالتواءية او الإرتجاجية للكاحل أو بسبب صدمة مباشرة مفاجئة، أو تحريك مفاجىء للوتر.

وتشمل ضحايا تمزق أو قطع الوتر العقبي الرياضيين الذين يمارسون الأنشطة الترفيهية، الكبار في السن، الأشخاص المصابين مسبقا بتمزق أو قطع الوتر العقبي، الاستخدام المسبق لحُقَن الوتر ، التغيرات الشديدة في حدة أو شدة التدريب أو مستوى النشاط.

- الركبة و الورك و الكاحل
أما بالنسبة للركبة يمكننا تصنيف المرض إلى مجموعتين: إصابات داخل المفصل وإصابات حول المفصل . الأول سببه الإصابات و يتضمن أصابات الغضروف المفصلي و الأربطة الصليبية و هي تحتاج لعملية جراحية، بينما تحتاج اصابات الاربطة الجانبية الى الراحة و استعمال الاجهزة المثلته، وإصابات الغضروف و معالجتها تحتاج تحتاج لعملية جراحية.

بينما الإصابات حول المفصل تتضمن التهاب الأوتار وإعادة البناء عن طريق الطعوم البيولوجية وإعادة زراعتها من خلايا (غضروفية)، إلى العلاج بالعقاقير.

وكذالك مفصل الكاحل هو كثير التعرض للإصايات و خاصة الالتواء وإصابات الأربطة و الكسور وإصابات غضروف.

وبالمثل مفصل الورك هو "الهدف" من الإصابة أساسا في العضلات، الأوتار أو الأربطة والعلاج المحافظ بشكل

- العمود الفقري
المنطقة الأكثر عرضة للرياضي، هي عبارة عن حدوث آلام أسفل الظهر لدى الرياضيين تتراوح بين 10 إلى 85٪ حسب العمر والانضباط في التدريب وهي السبب الأكثر شيوعا للأوجاع عند الأشخاص تحت 45.

الأكثر قراءة