بالتفاصيل.. ننشر 20 قرارًا مصيريًا لوزير التعليم تخص جميع المراحل التعليمية "من الأطفال لـ3 ثانوي عام"

1-8-2017 | 18:51

الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم

 

أحمد حافظ

تنشر "بوابة الأهرام" ال قرارات والإجراءات التي أعلنها الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم اليوم الثلاثاء، في إطار خطة تطوير التعليم.


1- إلغاء الشهادة الابتدائية واعتبار الصف السادس الابتدائي سنة نقل عادية.
2- إلغاء امتحانات الميدتيرم وترحيل درجاتها على امتحانات نهاية العام.
3- اعتبار التربية الفنية (الرسم) والكمبيوتر مواد نجاح رسوب ولا تضاف للمجموع.
4- دفع المصروفات من العام المقبل عن طريق البنوك، بحيث تكون هناك قاعدة بيانات بمصروفات كل مدرسة لدى البنك تدفع المقرر فقط وليس زيادات مجحفة عن طريق أصحاب المدارس الخاصة.
5- تكليف المديريات التعليمية بوضع قواعد للزي المدرسي بالمدارس الخاصة بحيث لا يتم تغييره وفق أهواء أصحاب المدارس كل سنة ولكن بفترات.
6- الاتفاق مع أحد البنوك الحكومية لتمويل سداد المصروفات في حال تعثر ولي الأمر على أن يكون ذلك بفائدة مخفضة لتجنب قيام المدرسة الخاصة بممارسة مضايقات على الطالب وولي أمره بسب التأخر في المصروفات.
7- وقف الترخيص لمدارس أمريكية جديدة لحين ضبط هذه المدارس وتجنب تزوير وضرب الشهادات من المداس الأمريكية.
8- العام الدراسي الجديد هو آخر عام للتعريب بالنسبة لمدارس اللغات، على أن يوقع ولي أمر الطالب الذي سوف يلتحق بالصف الاول الثانوي 2017- 2018 على إقرار بأن ابنه سوف يؤدي الامتحان باللغة الإنجليزية.
9- تخفيف مناهج العام الدراسي الجديد بنسب تصل إلى 40% ما عدا اللغتين الإنجليزية والفرنسية.
10- بالنسبة لمادتي العلوم والرياضيات بالصفين الأول والثاني الثانوي، تقرر حذف أجزاء كبيرة من المناهج ووضع روابط إلكترونية لنفس هذه الموضوعات بالكتاب تكون متصلة ببنك المعرفة حتى يتعود الطالب على البحث.
11- الانتهاء من بناء 100 ألف فصل بنهاية عام 2018، مقسمة على الحكومية والتجريية لاستيعاب الكثافات الجديدة.
12- إنشاء صندوق دعم المعلم والكارت الذكي للمعلمين وإرساء مبدأ المكافأة حسب العمل والأداء (الثواب والعقاب).
13- التوسع في المدارس اليابانية ومدارس المتفوقين واستثناء أبناء البسطاء من مصروفات مدارس المتفوقين على أن تكون مصروفات المدارس اليابانية مثل مصروفات التجريبيات.
14- لا إلغاء للتربية الدينية وتعميم دروس عن القيم والأخلاق على مختلف الكتب.
15- فريق المساعدين والمعاونين الجدد للوزير 80% منهم شباب
16- تعيين مدرسين جدد في التخصصات التي بها عجز مع عمل مسابقة تشمل مختلف المحافظات.
17- تعيين مساعد للوزير لشئون الإعاقة وذوي الاحتياجات الخاصة للمرة الأولى بتاريخ الوزارة لتذليل مشكلاتهم والنظر فيها مع تعيين معاون للوزير لشئون الطفولة للمرة الأولى أيضًا.
18- منح امتيازات مالية وسكنية واجتماعية لمعلمي المناطق الحدودية والبعيدة.
19- تغيير مناهج وطرق التدريس من مرحلة رياض الأطفال حتى الصف الثالث الابتدائي بحيث تكون المناهج والأسلوب الجديد يعتمد على بناء الشخصية والمهارات وتنمية السلوكيات السليمة وتدريب الصغار على البحث والابتكار وتعويدهم على الاعتماد على أنفسهم في جمع المعلومات عبر بنك المعرفة المصري.
20- تنظيم الدروس الخصوصية في إطار تشريعي من الوزارة بحيث لا يكون هدفها الحصول على الدرجات المرتفعة ولا الشهادة، فلم يعد هناك مجالا للنجاح بالمجموع.. سوف ينتهي الصراع على المجموع من قاموس التعليم.

..................
نظام الثانوية الجديد
بدء تطبيق نظام الثانوية التراكمية على الطلاب الملتحقين بالمرحلة الثانوية خلال العام الدراسي 2018- 2019.. يعني مش السنة دي.. بل على الطلبة اللى هتدخل أولى ثانوي السنة بعد الجاية (يعني اللى داخل 3 إعدادي السنة أول ناس هيطبق عليهم نظام الثانوية الجديد).

شرح هذا النظام:
تقييم الطالب سوف يكون من خلال طريقتين، الأولى أن يقوم الطالب بعمل مشروع تخرج على مستوى المدرسة، على أن يتم مراجعة مشروع التخرج ومنح الطالب درجاته، من خلال معلمين من خارج المحافظة.

الطريقة التانية: أسئلة اختيار من متعدد سوف يتم تصحيحها بشكل إلكتروني دون تدخل بشري، حتى لا يكون الطالب تحت رحمة المدرس، وسوف يتم احتساب المجموع النهائي للطالب بناء على تقييمه في سنة أولى وتانية وتالتة مش من خلال امتحان مدته ساعتين وتلاتة زي اللى بيحصل حاليًا.

ولا تُطبيق لهذا النظام قبل التوافق المجتمعي الكامل حوله وضمان نجاحه وعدم وجود سلبيات أو تشوهات تعيق تطبيقه بالشكل المطلوب الذي يضمن نزاهته وعدم وجود وساطات أو محسوبية أو زيادة في معدلات الدروس الخصوصية.

 

- أخيرا نظام التعليم الفني الجديد، الذي يديره الدكتور أحمد الجيوشي نائب وزير التعليم لشئون التعليم الفني:

سوف يطبق بالتوازي مع نظام الثانوية العامة الجديد ٢٠١٨-٢٠١٩ والمنظومة الجديدة في الامتحانات الفنية سوف تعتمد على العملي بشكل أكبر وأعمق، بحيث يخصص لاختبارات العملي 70% من المجموع و30% على الامتحان نفسه، على أن يتم احتساب المجموع النهائي على الثلاث سنوات وليس سنة واحدة مثل ما هو معمول به حاليًا، بحيث يكون ذلك أشبه بنظام الامتحانات التراكمية.
وسوف يتم تخصيص الـ70 عملي والـ30% في الصف الأول والثاني والثالث الفني، وليس للصف الثالث فقط، وسوف تكون اختبارات العملي في المهارات الفنية التي اكتسبها الطالب في تخصصه.
وسوف يكون هناك امتحانات تتابعية، بمعنى أن كل طالب سوف يمتحن أسبوعيًا في المهارات التي اكتسبها طوال الأسبوع، إضافة إلى امتحانه في الترم الواحد مرتين بشكل عملي، إضافة إلى امتحان نهاية العام في كل سنة دراسية، وبالتالي فإنه سوف يمتحن حتى تخرجه 15 مرة عملي ونظري.
ومن يصل إلى نسبة نجاح من 70 إلى 80% في الـ15 امتحانًا (لم تتحدد بالضبط النسبة حتى الآن) سوف يتم امتحانه في نهاية الصف الثالث الثانوي الفني، في مواد نظرية مؤهلة للكلية عددها 5 أو 6، مثل الرياضيات والإنجليزي وغيره، وسوف تكون هذه النوعية من الامتحانات النظرية إلكترونية دون تدخل بشري نهائيًا، وسوف تظهر النتيجة فور انتهاء الطالب من الامتحان.
وسوف يتم الاستعانة بخبراء من وزارة الصناعة لامتحان الطلاب في نهاية كل عام دراسي، وهؤلاء الخبراء لن يكونوا على معرفة بأي طالب من الدبلومات الفنية، أما الامتحانات التي سوف تقام كل شهر ونصف فسوف يقوم بها أبناء التعليم الفني.
وبالتوازي مع هذه المنظومة الجديدة في الامتحانات، سوف يكون هناك مناهج حديثة تمامًا، تواكب شكل الامتحانات الجديد، بحيث تكسب الطالب الولاء والمهارات الفنية والإبداع العملي، على أن تكون كل المناهج مرتبطة بشكل أساسي بسوق العمل المصري.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية