"تعليم البرلمان" لأوائل الثانوية: التعليم هو المشروع القومي الأول.. والدولة سترعى الطلبة المتفوقين

19-7-2017 | 16:52

الدكتور جمال شيحة

 

سامح لاشين - محمد سالم

قال الدكتور جمال شيحة، رئيس لجنة التعليم بمجلس النواب، إن العام الماضي شهد وقائع غش جماعي وتسريبًا لامتحانات العامة، إلا أن البرلمان قاد تصحيح الوضع، ودعا إلى منظومة دقيقة بدأت في تنفيذها وزير التعليم السابق، واستكملها الوزير الحالي، لتخرج امتحانات هذا العام على أعلى مستوى، حيث عزف الجميع سيمفونية انضباط ونجاح.

وأضاف شيحة، خلال كلمته بحفل تكريم البرلمان لأوائل الجمهورية، اليوم الأربعاء، أن امتحانات هذا العام لم يحدث فيها أي تسريب أو وقائع غش، وتحققت بها العدالة الكاملة، متابعًا "هذا نجاح ينبئ بعودة الدولة إلى قيادة مسيرة تقدم حقيقية، عنوانها التعليم أولًا، وشباب مصر، فالتعليم هو المشروع القومي الأول وبامتياز".

وثمن شيحة، مجهودات د. طارق شوقي، وزير التربية والتعليم ، وجميع الوزارات التي شاركت في إتمام عملية الامتحانات.

وتوجه شيحة، بطلبات آلت جميعها إلى الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي، شملت زيادة مكافأة التفوق، حيث قال: "من غير المعقول أن تظل مكافأة التفوق 84 جنيهًا بقرار وزاري يعود إلى حقبة الستينيات".

وطالب شيحة، بتجديد القرار الوزاري ليحصل الطالب على مبلغ معقول يستطيع به الوفاء بالتزاماته الدراسية، مشددًا على ضرورة رعاية الدولة للطلبة المتفوقين، بعدما ذكر حالة أحد الأوائل بمركز البداري بأسيوط، الذي يرغب في دخول كلية الطب، وغير قادر على مصاريفها، قائلًا له: "ستدخل كلية الطب، لأن الدولة ستدعم شبابها".

كما طالب رئيس لجنة التعليم ب البرلمان ، وزير التعليم العالي بتلبية متطلبات التعليم الفني ، المتعلقة بتنسيق الكليات الجامعية.

اقرأ ايضا:

مادة إعلانية