"كلاسيكو العرب".. البدري يبحث عن "دوري اللاهزيمة".. وإيناسيو يخشى عودة "مصاصي الدماء"

17-7-2017 | 07:03

أحد لقاءات القمة

 

محمد دراز

 كلاسيكو العرب أو ديربي القاهرة أو القمة.. هي المباراة التي تجمع فريقي الأهلي والزمالك في جميع البطولات سواء المحلية أو الإفريفية أو العربية، وتعتبر من أقوى الديربيات على مستوي العالم لما يتمتعان به من شعبية كبيرة لدى جماهير الناديين ليس في مصر والشرق والأوسط فقط بل عالميا خاصة بعد وصول الأهلي لمونديال الأندية أكثر من مرة ولقائه مع أبطال أوروبا.


ديربي القاهرة الكبير، هكذا وصفته الفيفا واعتبرته سابع أقوي وأشهر ديربي في التاريخ بعد كلاسيكو إسبانيا الريال، والبرسا، وبعد ديربي بيونيس أيريس، وديربي الغضب في ميلان، وديربي الذل في روما، وديربي إيطاليا بين السيدة العجوز والأفاعي الزرقاء، وديربي جلاسكو.

هذه المباراة التي تنطلق مساء اليوم في تمام الساعة الثامنة على استاد الجيش ببرج العرب بالإسكندرية بمثابة بطولة خاصة بغض النظر عن مراكز الفريقين في الدوري العام فالأهلي أنهي البطولة وحصل على اللقب قبل نهاية الدوري بأربع مباريات والزمالك المباراة بالنسبة له تحصيل حاصل لكنه يتمني في نفسه الفوز وإسعاد الجماهير البيضاء.

وكعادة الأهلي دائما ما يبحث عن تجديد الدوافع لدى لاعبيه حتي يؤدون المباراة بكل قوة فيدخل البدري المباراة بفلسفة الأرقام القياسية واضعًا نصب عينيه بطولة خاصة به وهي الدوري السابع بلاهزيمة، بطولة تضاف إلى سجل أرقام النادي التي يصعب على منافسيه الوصول إليها في القريب العاجل، هذا من جهة ومن جهة أخري الفوز على غريمه التقليدي نادي الزمالك وتأكيد أحقيته بالفوز ببطولة الدوري العام عن جدارة واستحقاق والاستعداد بقوة للبطولة العربية التي ستقام نهاية الشهر الحالي في القاهرة، ومع الوضع في الاعتبار قوة المنافس وهو الزمالك الذي سيكون أفضل بروفة استعدادًا لمواجهة الترجي التونسي في دور الثمانية لبطولة دوري أبطال إفريقيا.

على الجانب الآخر يدخل الزمالك اللقاء وفي جعبته الكثير من المشاكل والأزمات بحثًا عن فوز يعيد الاستقرار للنادي الملكي مثلما يحب أن يصفه جمهوره ويفسد فرحة الأحمر بالتتويج بالدوري العام، ف إيناسيو المدير الفني للفريق الأول بالزمالك يمني نفسه بالفوز على الأهلي لإثبات قدرته على الاستمرار في قيادة الفريق بالموسم المقبل وفتح صفحة جديدة مع الجماهير وإدارة النادي ممثلة في رئيس المجلس المستشار مرتضي منصور الذي كان قد أصدر قرار إقالته بعد الهزيمة الكبيرة من كابس يونايتد الزامبي في بطولة إفريقيا ثم تراجع بعد ذلك بسبب الشرط الجزائي.. لكن إيناسيو يعلم تمامًا أنه في حالة الخسارة فإن أيامه معدودة في الزمالك وأن " مصاصي الدماء " سيعودون من جديد حسبما ذكر سابقًا.

فهل يا تري سيضيف البدري رقمًا قياسيًا جديدًا لتاريخ الأهلي أم أن الزمالك سيفسد فرحة الأحمر.. وهل سيعبر الزمالك أزمته أم أن مصاصي الدماء سيطاردون إيناسيو مجددًا.. هذا ما ستجيب عنه القمة 114 مساء اليوم باستاد الجيش بالإسكندرية.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]