المرصد العراقي يطالب بفتح "ممرات آمنة" لأهالي "تلعفر" غرب الموصل

8-7-2017 | 11:48

حيدر العبادي

 

أ ش أ

طالب المرصد العراقي لحقوق الإنسان حكومة حيدر العبادي بفتح "ممرات آمنة"، لإنقاذ أهالي قضاء "تلعفر"، غرب الموصل في محافظة نينوي، الذي لا يزال يخضع لسيطرة تنظيم "داعش".

وانتقد المرصد ـ في تقرير له حسبما أفادت قناة "العربية الحدث" اليومـ صمت الحكومة تجاه ممارسات "داعش" في حق المدنيين العالقين بـ"تلعفر"، وذلك بعد أن أعدم ما يقارب من 200 مدني في حي القادسية، عقب اختطافهم على يد التنظيم في عيد الفطر، بسبب محاولاتهم الهرب نحو القوات الأمنية شرق القضاء.

من جانبه، طالب النائب في البرلمان عن المكون التركماني، حسن توران، بإطلاق عمليات استعادة "تلعفر"، لإنقاذ المدنيين من اعتداءات تنظيم"داعش".

جدير بالذكر أن القوات العراقية واصلت عملياتها ضد آخر جيوب تنظيم "داعش" في البلدة القديمة غرب الموصل، حيث اقتربت من السيطرة على مناطق "الميدان" و"الشهوان" و"الطوالب".